بازدید 1061
حذّر رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، من أن المجتمع الدولي سيواجه "وضعًا جديدًا تمامًا" بشأن مشروع إيران النووي، مشيراً إلى أنه أخذ تحذير إيران بتقييد وصول مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية "على محمل الجد منذ البداية، وهو ما دفعه لزيارة طهران لإجراء محادثات".
کد خبر: ۱۰۳۶۹۶۴
تاریخ انتشار: ۰۷ اسفند ۱۳۹۹ - ۱۵:۵۷ 25 February 2021

كلام غروسي جاء في مقابلة حصرية مع وكالة NHK اليابانية امس الأربعاء، وهي المقابلة الأولى التي يجريها غروسي لوسائل إعلامية منذ أن أعلنت إيران يوم الثلاثاء الماضي أنها علقت تطبيق البروتوكول الإضافي الذي يسمح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بإجراء عمليات تفتيش مفاجئة.

ووصف غروسي تعليق البروتوكول الإضافي بأنه "انتكاسة مهمة للغاية" للمجتمع الدولي.

وقال غروسي إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنشأت نظامًا لمواصلة جمع المعلومات بالكاميرات وأجهزة المراقبة الأخرى الموضوعة في المنشآت النووية في إيران لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر.

وأضاف إنه إذا توصلت إيران والدول المعنية إلى اتفاق سياسي، فستتمكن الوكالة الدولية للطاقة الذرية من الوصول إلى تلك البيانات، لافتاً إلى إنه لا توجد وسيلة بديلة أخرى لجمع مثل هذه المعلومات لأن إيران جمّدت البروتوكول.

وفي إشارة إلى نافذة الثلاثة أشهر، قال غروسي إن "هناك بعض المساحة لجميع الأطراف، بما في ذلك إيران، لمواصلة مفاوضاتهم".

وأكد غروسي أن "الحوار الجاري مع إيران لم يفرز حتى الآن أي نتائج إيجابية".

اشتراک گذاری
برچسب ها
نظر شما

سایت تابناک از انتشار نظرات حاوی توهین و افترا و نوشته شده با حروف لاتین (فینگیلیش) معذور است.

نام:
ایمیل:
* نظر:
برچسب منتخب
گروه های شغلی سایت غنی سازی نطنز ماه رمضان غنی سازی اورانیوم دعای روز چهارم رمضان