۷۴۵مشاهدات
أعرب الرئيس اللبناني، ميشال عون، اليوم الأربعاء، عن تضامنه مع المقدسيين والفلسطينيين الصامدين بمواجهة محاولات تهويد الأقصى.
رمز الخبر: ۶۶۳۵۴
تأريخ النشر: 20 April 2022

وكتب عون في حسابه على موقع تويتر: "اعتداءات قوات الاحتلال الاسرائيلي الممنهجة على المسجد الأقصى والمصلين فيه وحرمات أماكن العبادة في القدس لن تغير من هوية المدينة المقدسة، ولا بد من الضغط لوقفها".

وأضاف: "كل التضامن مع المقدسيين والفلسطينيين الصامدين بمواجهة محاولات تهويد الاقصى، في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية".

يأتي ذلك في وقت تواصل فيه شرطة الاحتلال الاسرائيلية التضييق على الشعب الفلسطيني، إذ عملت على نصب الحواجز داخل القدس القديمة، وعند الطرقات المؤدية إلى أبواب الأقصى، ومنعت الكثير من المواطنين، وخصوصاً الشباب، من الدخول إلى الأقصى لأداء الصلاة.

وتقتحم قوات الاحتلال اقتحمت باحات المسجد الاقصى حيث تعمد الى إخراج المصلين منه، تمهيداً لاقتحامات المستوطنين الجماعية، فيما تحاصر المرابطين والمرابطات داخل المصلى القبلي.

المصدر:يونيوز

رایکم