۷۴۰مشاهدات
بحث نائب رئيس مجلس السيادة السوداني، محمد حمدان دقلو مع المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة للقرن الأفريقي، هنا تيتيه، الأوضاع في منطقة أبيي و السلام في جنوب السودان وقضية الحدود مع إثيوبيا، إلى جانب ملف سد النهضة.
رمز الخبر: ۶۶۳۰۷
تأريخ النشر: 19 April 2022

وخلال الاستقبال في مكتبه، أعرب دقلو عن تقديره لجهود الأمم المتحدة في السودان والمنطقة، والدور الذي يمكن أن تؤديه في حل الكثير من القضايا التي تواجه منطقة القرن الأفريقي.

وأكد "أزلية العلاقات بين السودان وجنوب السودان التي من شأنها المساهمة في تهدئة الأوضاع في منطقة أبيي، بما يمهد السبيل للحلول الودية".

وشدد دقلو على أهمية الحوار كمبدأ أساسي لحل الخلافات بين الدول الثلاث السودان ومصر وإثيوبيا، بشأن سد النهضة.

من جانبها امتدحت المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة، جهود السودان في تسوية الخلافات بين أطراف جنوب السودان والتوصل إلى اتفاق حول الترتيبات الأمنية، إلى جانب الدور الإيجابي للسودان في محاربة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر ، وأشارت إلى أنها التقت عدداً من المسؤولين في البلاد، من أجل وضع تصورات تقود إلى حل تلك القضايا.

المصدر:يونيوز

رایکم