۲۶۶مشاهدات
أعلن المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، اليوم الأربعاء، أنه "تم الانتهاء من جميع المهام الرئيسية للقوات المسلحة الروسية في اتجاهات كييف وتشرنيغوف".
رمز الخبر: ۶۵۳۰۴
تأريخ النشر: 31 March 2022

وقال كوناشينكوف، خلال إحاطة إعلامية: "الغرض من إعادة تجميع القوات المسلحة الروسية هو تكثيف الإجراءات في المناطق ذات الأولوية، وقبل كل شيء، إكمال العملية لتحرير دونباس بالكامل".

وأوضح أنه في المرحلة الأولى من العملية الخاصة، كان من المخطط "إجبار العدو على تركيز قواته ووسائله وموارده ومعداته العسكرية للدفاع عن المناطق الكبيرة في هذه الاتجاهات، بما في ذلك كييف".

وأضاف وذلك "لربطهم في ساحة المعركة من دون اقتحام هذه المدن، من أجل تفادي الخسائر بين السكان المدنيين، وإلحاق الهزيمة بالتشكيلات المسلحة لنظام كييف حتى لا يتسنى له استخدام هذه القوات في الاتجاه الرئيسي للعمليات من قواتنا المسلحة في دونباس. تم تحقيق كل هذه الأهداف".

وتابع، "كان الجيش الروسي يحل مشكلة أخرى، في ظل غياب تدفق لقوات معادية جديدة من المناطق الغربية والوسطى لأوكرانيا، وذلك يفضل إجراءات احترافية، باستخدام التفوق الجوي للأسلحة عالية الدقة، لتهيئة الظروف للمرحلة الأخيرة من عملية تحرير جمهوريات دونباس".

ووفقًا لوزارة الدفاع الروسية، تقوم القوات المسلحة "بقصف البنية التحتية العسكرية والقوات الأوكرانية، التي لا تلقي السلاح، بدون المساس بالسكان المدنيين".

وأكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن "العملية العسكرية لا تهدف إلى احتلال أوكرانيا".

المصدر:يونيوز

رایکم