۴۰۷مشاهدات
واعتبر، عملية اكتشاف اليورانيوم بانها تبعث على الامل لان هذه العملية كانت تجري في السابق في ثلث مساحة البلاد لكن اليوم وفي ظل دعم رئيس الجمهورية ورصد الميزانيات المطلوبة اتسعت رقعة الاكتشاف لتشمل انحاء البلاد.
رمز الخبر: ۶۰۵
تأريخ النشر: 26 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي أكبر صالحي إن طهران لم تتلق لحد الان ردا رسميا من مجموعة فيينا حول استئناف المحادثات.

واضاف صالحي في تصريح للمراسلين الاربعاء، أن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية "يوكيا امانو" يتابع موضوع استئناف المحادثات بين ايران ومجموعة فيينا (روسيا وفرنسا واميركا و الوكالة الدولية للطاقة الذرية)، وتوقع عقد اجتماع بين الجانبين في ايلول/ سبتمبر المقبل.

وحول وضع محطة بوشهر قال صالحي ان عملية نقل الوقود الى الجزء الرئيسي للمحطة التي تجري حاليا، تستغرق 12 يوما وكما قلنا فان عملية تزويد النواة الرئيسية للمفاعل بالوقود ستبدأ في أواخر ايلول/ سبتمبر المقبل على ان تستقبل الشبكة الوطنية، الطاقة الكهربائية المنتجة في الموقع بحلول كانون الاول القادم.

وفي جانب آخر من تصريحاته، أعلن صالحي ان الالوية الاهم بعد تدشين محطة بوشهر تتمثل في اكتشاف واستخراج اليورانيوم على مستوى البلاد.

واعتبر، عملية اكتشاف اليورانيوم بانها تبعث على الامل لان هذه العملية كانت تجري في السابق في ثلث مساحة البلاد لكن اليوم وفي ظل دعم رئيس الجمهورية ورصد الميزانيات المطلوبة اتسعت رقعة الاكتشاف لتشمل انحاء البلاد.

وأعرب صالحي عن أمله بان يتم التوصل الى نتائج ايجابية في هذا المجال، في غضون الاعوام الثمانية المقبلة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار