۱۱۴مشاهدات
سلّم الأمير ويليام جوائز "إيرث شوت" بنسختها الأولى، التي تكافئ جهات تسعى لاستنباط حلول للأزمة المناخية، على مشارف مؤتمر الأطراف المناخي الدولي.
رمز الخبر: ۵۸۸۲۰
تأريخ النشر: 18 October 2021

موقع تابناك الإخباري_وأكد الأمير ويليام، أن تحديد مصير كوكبنا في الألف سنة القادمة سيتم عن طريق اختياراتنا، قائلًا "نحن على قيد الحياة في أكثر الأوقات أهمية في تاريخ البشرية. الإجراءات التي نختارها أو نختار عدم اتخاذها في السنوات العشر القادمة ستحدد مصير كوكب الأرض للألف القادمة".

وأضاف أن "للبشرية سجل حافل في القدرة على حل ما لا يمكن حله. العديد من الإجابات موجودة بالفعل. لكننا نحتاج إلى الجميع - من جميع أجزاء المجتمع - لرفع طموحهم في إصلاح كوكبنا".

ونقلت صحيفة "اكسبريس" البريطانية، حفل "إيرث شوت" للبيئة والذي شارك فيه الأمير تشارلز ولي العهد البريطاني ودوقة كامبريدج، وعدد من الممثلين والممثلات بالإضافة إلى نجم كرة القدم المصري محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الانجليزي.

وتشمل فئات جائزة إيرث شوت تطوير مشاريع "مؤثرة ومستدامة" لمشاكل الأرض البيئية في فئات العمل المناخي، وإحياء المحيطات، ونظافة الهواء، والحياة الخالية من النفايات، واستعادة الطبيعة وحمايتها.

وتلقى الفائزون في كل من الفئات الخمس (حماية الطبيعة واستعادة بريقها، وتنقية هوائنا، وإحياء محيطاتنا، وبناء عالم خالٍ من النفايات، وإصلاح مناخنا البيئي)، جائزة قدرها مليون جنيه إسترليني (1.37 مليون دولار) لتطوير مشاريعهم.

وأُطلقت جائزة "إيرث شوت" سنة 2020 مع مكافآت مالية بقيمة 50 مليون جنيه إسترليني (68.7 مليون دولار) على عشر سنوات، ويروج القائمون لها على أنها "أرقى جائزة بيئية في التاريخ". وهي مستوحاة من برنامج الصعود إلى القمر الذي أطلقه الرئيس الأميركي جون ف. كيندي، وساهم في تقدم البشرية على صعيد التكنولوجيا.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار