۵۰۶مشاهدات
ونفت حماس فى وقت سابق تقارير أفادت بوجود طلب من القيادة السورية للحركة بمغادرة البلاد وإغلاق مكاتبها فى دمشق، مؤكدة أن مكاتبها ما زالت مفتوحة بالعاصمة السورية.
رمز الخبر: ۵۳۱۸
تأريخ النشر: 10 September 2011
شبکة تابناک الأخبارية: نفى محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس نية الحركة نقل مقرها من دمشق إلى القاهرة، بسبب الأحداث الجارية.

و ذكر موقع شام برس ان الزهار اشار الى أن انتقال أي قيادي في الحركة من سوريا للعيش في القاهرة أو قطاع غزة هو قرار شخصي، وأنها قضية رغبات شخصية.

وقال الزهار، ردا عن معلومات تتعلق بنية بعض قيادات الحركة المتواجدين في دمشق الانتقال إلى القاهرة بسبب الاحتجاجات لـالشرق الأوسط: إن من يرغب في أن ينتقل للقاهرة فيمكنه التقدم بطلب إلى السلطات المصرية لبحثه، ونفى الزهار ما تردد عن وجود تفكير فى نقل مكتب حماس من دمشق إلى القاهرة، مشيرا إلى أن هذا أمر غير وارد ولم يطرح.

ونفت حماس فى وقت سابق تقارير أفادت بوجود طلب من القيادة السورية للحركة بمغادرة البلاد وإغلاق مكاتبها فى دمشق، مؤكدة أن مكاتبها ما زالت مفتوحة بالعاصمة السورية.

وقال د.صلاح البردويل، القيادى فى حماس، إن الحركة لم تبلغ من أى جهة سورية مسئولة بطلب المغادرة أو إغلاق مكاتبها فى سوريا، معتبرا تلك التسريبات الإعلامية حول هذا الأمر عارية عن الصحة تماما، وتهدف لخلق بلبلة سياسية بين الحركة والحكومة السورية.

ومعروف حجم الهجمة الاعلامية على سوريا بسبب مواقفها تجاه المقاومه.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: