۳۶۴مشاهدات
يواصل سلاح البحرية في سريلانكا جهود إخماد حريق هائل اندلع في سفينة حاويات قبالة سواحل سريلانكا، قبل أسبوع، فيما تتزايد المخاوف من تسرب نفطي كبير.
رمز الخبر: ۵۲۳۵۱
تأريخ النشر: 01 June 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ اندلع حريق منذ سبعة أيام في سفينة شحن، تنقل حاويات محملة بمواد كيميائية قبالة سواحل سريلانكا، وقد أرسلت الهند سفنا للمساعدة في إخماد النيران إلى جانب زوارق أخرى تساعدها سفينة تابعة للبحرية السريلانكية، بعد أن تم إجلاء من كان على متن سفينة الشحن يوم الثلاثاء.

وقالت البحرية السريلانكية إن السفينة تميل على يمنها بسبب أمواج البحر وسوء الأحوال الجوية، داعية قوارب الصيد إلى الابتعاد من المنطقة التي سقطت فيها عديد الحاويات وغرقت.

وتشارك تسع سفن سريلانكية وثلاث سفن هندية في جهود فريق يضم خبراء دوليين لإخماد الحريق المستعر منذ ثمانية أيام في السفينة ""إكس-بريس بيرل" المسجلة في سنغافورة.

وكانت السفينة محملة بنحو 1500 حاوية تشمل 25 طناً من حمض "النيتريك" عندما اندلعت فيها النيران بينما كانت بانتظار دخول ميناء كولومبو.

ويعتقد أن الحريق نجم عن تسرب لحمض النيتريك على متن السفينة البالغ طولها 186 متراً، وأججت الرياح الموسمية النيران.

وعبرت هيئة حماية البيئة البحرية في سريلانكا عن خشيتها من تفكك السفينة وتسرب النفط إلى الشواطئ.

والسفينة الراسية حالياً، تحمل 278 طناً من زيت الوقود و50 طناً من وقود السفن، بحسب رئيسة الهيئة دارشاني لاهندبورا.

وقالت لاهندبورا إن الطاقم كان على علم بشأن تسرب حمض النيتريك في 11 مايو/أيار قبل دخول المياه السريلانكية وبأنه كان من الممكن تجنب اندلاع الحريق لو تصرف في الوقت المناسب.

وأكد مشغل السفينة أنه كان على علم بمسألة تسرب الأسيد، لكنه قال إن محاولات ترك الحاوية المسببة للتسرب في الهند وقطر باءت بالفشل.

وقدمت السلطات السريلانكية شكوى رسمية لدى الشرطة قبل المباشرة بتحرك قانوني بحق قبطان السفينة.

وقالت لاهندبورا إن كمية كبيرة من النفط تهدد بالتسرب وتلويث منطقة السياحة والصيد في نيغومبو، على بعد 40 كلم شمال العاصمة.

وكانت السفينة قد غادرت ولاية غوجارات الهندية في طريقها إلى كولومبو، وترسو على بعد 14 كلم من الشاطئ ويمكن مشاهدتها من نيغومبو.

في سبتمبر/أيلول 2020 اندلع حريق على متن ناقلة نفط قبالة الساحل الشرقي لسريلانكا عقب انفجار في غرفة المحرك أودى بأحد أفراد الطاقم.

واستغرقت عملية إخماد الحريق على متن الناقلة نيو دياموند أكثر من أسبوع، ونجم عن الحريق تسرب نفطي امتد 40 كلم، وطالبت سريلانكا مالكي السفينة بتسديد فاتورة التنظيف البالغة 17 مليون دولار.

رایکم
آخرالاخبار