۲۰۳مشاهدات
تسجّل دول اميركا الللاتينية معدلات قياسية في الاصابات والوفيات بفيروس كورونا لتصبح البؤرة الجديدة للفيروس. ووَقعَت دولُ اميركا اللاتينيةْ في المحظورْ وباتت تشكِّلُ خطراً جديداً على الصحةِ العالميةْ جرَّاء التفشي الكبيرْ لفيروس كورونا.
رمز الخبر: ۵۰۰۰۸
تأريخ النشر: 28 March 2021

ووَقعَت دول اميركا اللاتينية في المحظور وباتت تشكّل خطراً جديداً على الصحة العالمية جرّاء التفشي الكبير لفيروس كورونا.

رقم قياسي جديد سجلته البرازيل في أعداد الضحايا تخطّى الثلاثةَ آلاف وستمئة حالة دفَع اكبرَ اقتصاد في اميركا اللاتينية الى المرتبة الثانية عالمياً لناحية الوفيات بعد الولايات المتحدة وتعتبر ساو باولو الولاية الاكثر تضرراً مع تسجيل ما يزيد على الف ومئة وفاةْ خلال يومٍ واحدٍ فيها.

ومع تصنيفِ البرازيل أحدث بؤرة لوباء كورونا، قال وزير الصحة إنّ الحكومة ستعمل على الحصول على لقاحات كافية لسكانِها.

وقال مارسيلو كيروغا، وزير الصحة البرازيلي "إنَّه بلدٌ الأقنعة. إنَّه طلبٌ أتوجهُ بهِ لكلِ برازيلي ، يرتدي أقنعةَ الوجه. سنعملُ في الحكومةِ للحصولِ على لقاحاتٍ كافيةْ لتحصينِ سكانِنا. تقومُ الحكومةُ بجلبِ شاحناتٍ من كندا للمساعدةِ في نقلِ الأكسجين. وقد بذَلَتْ قصارى جهدِها لتوفيرِ الإمداداتِ الاستراتيجية."

وامامَ تردّي الوضعْ الصحي نتيجةَ اكتظاظِ المستشفياتْ لا سيّما غرفْ العنايةْ المركَّزةْ تمَّ الكشفُ عن وصولِ اولِ لقاحين محليين للوقايةِ من المرضْ الى مرحلةِ التجاربْ البشرية.
الأوضاعُ السوداوية التي تعيشها البرازيل تنسحبُ على المكسيك التي اصبَحَت ثالثَ دولةٍ في العالمْ تتخطى المئتي الف حالةْ وفاةْ بكورونا مع تنامي المخاوفْ من موجةٍ أخرى من الإصاباتِ بعدَ عيدِ الفصح.

كما اعلنَت تشيلي فرضَ اغلاقٍ تامْ بسببِ الارتفاعِ المتزايدْ بأعدادِ المصابين على اراضيها، وبات قرابةْ السبعةْ ملايين مواطن من سكانِ العاصمة معزولين بشكلٍ كاملٍ إلى أجلٍ غيرِ مسمى.

المصدر: قناة المنار

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار