۴۸۱مشاهدات
وذكّر مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي كذلك بأن جمهورية إيران الإسلامية نفذت الاتفاقية بالكامل لمدة 14 شهرًا ، على الرغم من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي.
رمز الخبر: ۴۹۷۱۰
تأريخ النشر: 21 March 2021

قال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي "جوزيب بوريل" ، في كتابه ، ان الاتفاق النووي يتعرض اليوم للضغوط من جبهات مختلفة.

وكتب بوريل في كتابه "السياسه الخارجية للاتحاد الاوروبي في فترة كوفيد – 19" ان الاتفاق النووي يتعرض اليوم للضغوط من جبهات مختلفة وأنا متأكد من أن العمل للحفاظ عليه ليس ضروري فحسب ، بل عاجل أيضًا لسببين على الأقل: أولاً ، لان المجتمع الدولي وإيران استغرقا 12 عامًا لتنحية خلافاتهما جانبًا والتوصل إلى اتفاق وفي حال انهيار الاتفاق النووي لا يمكن توقع بديل آخر شامل أو فعال.

ويقول بوريل في الكتاب أن الاتفاق النووي ليس مجرد "نجاح رمزي لقد أوفت هذه الاتفاقية بوعودها وكان فاعلا وأكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في 15 تقرير رصد متتالي من يناير 2016 إلى يونيو 2019 أن إيران امتثلت لالتزاماتها بموجب الاتفاقية بسبب وصولها غير المسبوق.

وذكّر مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي كذلك بأن جمهورية إيران الإسلامية نفذت الاتفاقية بالكامل لمدة 14 شهرًا ، على الرغم من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي.

رایکم
آخرالاخبار