۴۷۸مشاهدات
"اي دولة عربية تحاول ان تخدم أمريكا هي بالفعل تضع يدها في يد الكيان الصهيوني، وإجتماع اليوم محاولة غير شرعية لإخضاع إيران واؤكد بأن هذه الإجتماعات ليس لها تاثير على تعاظم قدرات المقاومة".
رمز الخبر: ۴۶۰۹۴
تأريخ النشر: 01 July 2020

قال الدبلوماسي الإيراني السابق مجتبى أماني بأن التصريحات الأمريكية ليست الأولى من نوعها من جانب الأمريكيين تجاه إيران ، مشيراً الى ان إجتماع مجلس الأمن اليوم لمناقشة الحظر التسليحي على إيران ليس هدفه تمديد الحظر بل حظر إستيراد السلاح من إيران.

وخلال مقابلة مع قناة العالم الإخبارية على خلفية جلسة مجلس الأمن لمناقشة الحظر التسليحي على إيران الذي سينتهي في أكتوبر المقبل ،قال أماني بأن القدرات العسكرية الإيرانية زادت وهناك إكتفاء ذاتي في شتى المجالات ،وأن الجمهورية الإسلامية باتت معروفة بصواريخها وبقدراتها العسكرية مشيراً الى ان الإدارة الأمريكية واتباعها ومنها السعودية تعتبر القوة العسكرية الإيرانية تمكنها من التصدي لإنتهاكات الكيان الصهيوني في المنطقة.

وتابع أماني قائلاً: "اي دولة عربية تحاول ان تخدم أمريكا هي بالفعل تضع يدها في يد الكيان الصهيوني، وإجتماع اليوم محاولة غير شرعية لإخضاع إيران واؤكد بأن هذه الإجتماعات ليس لها تاثير على تعاظم قدرات المقاومة".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: