۷۶۱مشاهدات
واكد واعظي ان الجميع اليوم ، أدرك بأننا قادرون على حل مشاكلنا داخليًا وأن الأعداء فشلوا في تحقيق أهدافهم وخططهم ضد الشعب الإيراني.
رمز الخبر: ۴۲۸۶۵
تأريخ النشر: 05 November 2019

قال رئيس مكتب رئاسة الجمهورية الاسلامية الايرانية "محمود واعظي" : ان امريكا ورغم تكرار مزاعمها وفرض الحظر الجديد بمختلف انواعه (ضد ايران) لكنها وصلت الى طريق مسدود؛ مضيفا ان واشنطن ليس لديها اي امل بتحقيق اهدافها ومآربها عبر هذا الحظر.

واشار واعظي في محافظة يزد الى يوم الرابع من نوفمبر تشرين الثاني ذكرى مقارعة الاستكبار والتي تصادف اهجاف مهمة بينها اعتقال الامام الخميني الراحل ونفيه قبل انتصار الثورة الاسلامية والسيطرة على وكر التجسس الاميركي وقال ان خروج اميركا من الاتفاق النووي وفرض الحظر الاقتصادي من جديد على ايران تم في مثل هذا اليوم العام الماضي.

وقال إن الرابع من نوفمبر هو يوم التعرف اكثر على العدو وعلى النواز الاستكبارية لاعداء الشعب الايراني مضيفًا: منذ العام الماضي ، مع فرض الحظر الاقتصادي غير مسبوقة والحرب النفسية والدعاية الاميركية ضد الشعب الإيراني ، واجهنا ظروفًا صعبة في البلاد ، لكن بمقاومة الشعب وتدبير وجهود جميع المسؤولين بالبلاد والارشادات والتوصيات الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية تمكننا من اجتياز الظروف العصيبة ، واصبحت ظروف البلاد هذا العام أفضل بكثير من العام الماضي.

واكد واعظي ان الجميع اليوم ، أدرك بأننا قادرون على حل مشاكلنا داخليًا وأن الأعداء فشلوا في تحقيق أهدافهم وخططهم ضد الشعب الإيراني.

وفيما نوه بجهود الحكومة الهادفة الى ترسيخ التنمية الشاملة في البلاد، صرح هذا المسؤول رفيع المستوى : نحن نستطيع من خلال التكاتف والتآزر فيما بيننا وانطلاقا من طاقاتنا الوطنية ان نتغلب على المشاكل ونمضي قدما نحو تطوير جميع المحافظات الايرانية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: