۶۵۴مشاهدات
من دلائل هذه الحركة انتاج جهاز مفاعل (غلاسناي) الذي جعل ايران الدولة الثانية في آسيا التي لها القدرة على صناعة هذا الجهاز، والتي امتنعت الشركات الام عن تقديم تقنية صناعته لايران.
رمز الخبر: ۴۲۸۵
تأريخ النشر: 22 May 2011
شبکة تابناک الأخبارية: كشفت ايران عن عدد من الادوية الجديدة المصنعة محليا لعلاج الامراض المستعصية خاصة السرطان والعقم ، كما استطاعت تصنيع احد احدث الاجهزة المهمة في صناعة المواد الاولية اللازمة للصناعات الصيدلية.

وتعتبر ايران الدولة الثانية في آسيا التي تمكنت من الوصول الى هذه التقنية.

وقالت الدكتورة حامدي فر المختصة في صناعات الادوية في تصريح خاص لمراسل قناة العالم الاخبارية والتي تعمل في شركة لصناعة الادوية: مجموعتنا تعمل منذ سنوات على انتاج الادوية الجديدة، وقد تمكنا مؤخرا من انتاج دواء لقي اقبالا لدى المختصين في سرطان الدم.

وتتسارع الخطى التي يتحرك بها المجال الطبي في ايران، ومن دلائل هذه الحركة انتاج جهاز مفاعل (غلاسناي) الذي جعل ايران الدولة الثانية في آسيا التي لها القدرة على صناعة هذا الجهاز، والتي امتنعت الشركات الام عن تقديم تقنية صناعته لايران.

وعن صناعة هذا الجهاز قالت وزيرة الصحة الايرانية في تصريح لمراسل العالم: ان جهاز (غلاسناي) بيد 5 شركات في العالم، وتمت صناعته داخل ايران بتقنية عالية، وسيساعد على الارتقاء بصناعة الادوية كذلك وسنكون قادرين على تصديره.

وهذا التحرك تقرأه ايران في اتجاه تحقيق الاكتفاء الذاتي في المجال الطبي ، فهي اليوم قادرة على انتاج اكثر من 90 % من احتياجتها الداخلية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: