۶۸۱مشاهدات
وقال ظريف، سوف نطرح امام اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة تأثير الحظر الأمريكي والإرهاب الاقتصادي الأمريكي علينا وتأثيراتها على التنمية المستدامة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية ".
رمز الخبر: ۴۱۷۴۱
تأريخ النشر: 15 July 2019

اعتبر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف رغبة اوروبا في الحفاظ على الاتفاق النووي بانه غير كاف وقال على اوروبا ان تبرهن انها جاهزة لدفع ثمن حماية هذا الاتفاق الدولية وهذا ما لم نشهده لحد الان وإن الأوربيين لا يظهرون ما يثبت حرصهم على الاتفاق النووي.

وجاء تصريح ظريف هذا للصحفيين في مستهل وصوله الى نيويورك لحضور اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة .

وعن موقف الدول الأوروبية من التعامل التجاري مع إيران في ظل الحظر الأمريكي، علق ظريف "الأوروبيون يدعون أنهم يسعون إلى الحفاظ على الاتفاق النووي، لكننا حتى الآن لا نرى أن أوروبا جاهزة لدفع ثمن الحفاظ على الاتفاق، وهناك اختلاف حقيقي بين ما يصرحون به حول الحفاظ على الاتفاق وإرادتهم للحفاظ على الاتفاق، وجاهزيتهم لدفع الثمن الضروري لذلك".

وقال ظريف، سوف نطرح امام اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة تأثير الحظر الأمريكي والإرهاب الاقتصادي الأمريكي علينا وتأثيراتها على التنمية المستدامة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية ".

وردا على سؤال حول ما إذا كانت إيران هل ستقوم بتوقيع الاتفاق النووي إذا عاد الزمن أربع سنوات للوراء، أجاب ظريف، "نعم سوف نوقع، لأن الأهداف الأساسية من الاتفاق النووي هي خروج ملف إيران من مجلس الأمن الدولي، ودحض سعي الكيان الصهيوني للبحث عن إجماع دولي ضد إيران على مدى الـ40 عاما الماضية، حيث كانت إسرائيل من أهم المعارضين للاتفاق النووي".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار