۲۷۹مشاهدات
واعرب وزير الدفاع الايراني عن أمله بتحرير باقي الاراضي السورية التي يحتلها الارهابيون، وتخليص المنطقة من شر الارهاب وعودة اللاجئين السورين الى ديارهم.
رمز الخبر: ۳۹۰۰۴
تأريخ النشر: 27 August 2018

شبکة تابناک الاخبارية: اكد وزير الدفاع الايراني العميد "امير حاتمي" خلال لقائه الرئيس السوري "بشار الاسد" اليوم بدمشق على ان توقف الاطماع الصهيونية في المنطقة تحقق بفضل الانتصارات التي حققتها قوى المقاومة.

وقدم العميد حاتمي في هذا اللقاء تبريكاته بمناسبة الانتصارات الباهرة التي حققتها قوى المقاومة والجيش السوري على الارهابيين ، وقال: ليس فقط شعوب المنطقة، وانما شعوب العالم ايضا، مدينة لعمليات مكافحة الارهابيين في سوريا.

واعرب وزير الدفاع الايراني عن أمله بتحرير باقي الاراضي السورية التي يحتلها الارهابيون، وتخليص المنطقة من شر الارهاب وعودة اللاجئين السورين الى ديارهم.

واوضح العميد حاتمي انه كما وقفت الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب الشعب والحكومة السورية خلال فترة الازمة والحرب ضد الارهابيين، فانها على استعداد للمشاركة ايضا في مرحلة اعمار سوريا، وقال: ان القطاع الخاص الايراني يمتلك قدرات وامكانيات جيدة في هذا المجال، وبالامكان الاستفادة منها في مرحلة اعادة اعمار سوريا.

واعتبر وزير الدفاع الايراني ان توقف الاطماع والمخططات الصهيونية طويلة الامد في احتلال مزيد من اراضي دول المنطقة تحقق بفضل انتصارات قوى المقاومة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار