۳۴۸مشاهدات
اكد نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي بان القوة الجوفضائية التابعة للحرس قادرة على تدمير اي هدف بكل قوة واقتدار.
رمز الخبر: ۲۹۴۵۱
تأريخ النشر: 15 September 2015

شبكة تابناك الإخبارية : وفي كلمة له خلال الجمعية العامة الـ 21 لقادة ومسؤولي الحرس الثوري، اشار العميد سلامي الى المهمات والمسؤوليات الجديدة للحرس الثوري في الظروف الجديدة والمستقبل واضاف، لقد اجتمعنا هنا لاعادة معرفة الاخطار الجديدة التي تهدد الثورة الاسلامية وان نطرح ارادتنا للرد على اي اجراء (معاد) في المستقبل.

واضاف، اننا نواجه اليوم حقائق تمتد جذور بعضها الى ماضي الثورة فيما يرتبط بعضها الاخر بالحقائق الجديدة.

ولفت الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية عبرت من العديد من المنعطفات خلال الاعوام الـ 35 الماضية واضاف، لقد تمكنا من اجهاض الانقلاب العسكري المعادي وان نفشل مؤامرات الاعداء في الايام الاولى للثورة الاسلامية.

وتابع العميد سلامي، اننا وفي ظل تضحيات المقاتلين والمعاقين والشهداء والمضحين تمكنا بمقياس عالمي من العبور من حرب الاعوام الثمانية (التي شنها النظام العراقي السابق ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية 1980-1988) كما تمكنا من العبور من ساحة الحظر الاقتصادي المعادي وان نحبط بصبر وحكمة حلم العدو هذا.

واكد بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تمكنت من التصدي للهجمة الغربية الثقافية واضاف، لقد تمكنا في مرحلة الحصار العلمي من تحقيق منجزات كبرى قمنا بتعريفها للعالم.

واشار الى احباط الفتنة الداخلية التي اثارها الاعداء وقال بان الشعب الايراني وجه ضربة قاصمة لحلم العدو.

واضاف نائب القائد العام للحرس الثوري، لقد تمكنا من احباط سياسات العدو الاقليمية وان نوقف انشطته عبر ايجاد ساحات جديدة في مناطق بعيدة.

وتابع العميد سلامي، اننا توصلنا الى قوة دفاعية ورادعة قوية بحيث ان القوة الجوفضائية للحرس الثوري قادرة على تدمير اي هدف بكل قوة كما ان للقوة البحرية القدرة على تدمير العدو.

وقال، ان قائد فيلق "القدس" تمكن من جعل طاقات العدو السياسية – الامنية في طريق الانهيار والزوال.

رایکم
آخرالاخبار