۳۶۰مشاهدات
وثقنا أسماء كثيرة من الارهابيين الذين مارسوا أعمال الاغتصاب والقتل بخاصة في منطقة الحي الصناعي بمدينة الفلوجة فضلا عن تسجيل شهادات النساء المغتصبات “.
رمز الخبر: ۲۱۷۱۱
تأريخ النشر: 02 October 2014
شبكة تابناك الاخبارية: قالت اذاعة "روسيا اليوم” ان عددا من الإيزيديات العراقيات وصلن عبر سوق الرقيق لتنظيم "داعش” الارهابي إلى سوريا والسعودية من أصل 2000 فتاة ايزيدية أخرى تعرضن للاغتصاب والعنف الجنسي.

فيما روى الشاب الإيزيدي أيمن الذي يقطن مدينة زاخو في منطقة كردستان تفاصيل اغتصاب شقيقته على يد "داعش”.عندما يدخل الزوج الداعشي وهو من كبار قادة تنظيم "داعش” الغرفة الصغيرة التي تحتبس فتاة ايزيدية في الـ21 من العمر، في أوقات متفاوتة من اليوم، من أجل النكاح لا أكثر.

وعلى صعيد ذي صلة أكد رئيس اسناد الفلوجة الشيخ عبد الرحمن النمراوي تدوين اكثر من 170 جريمة اغتصاب جنسي اقترفتها عصابات داعش الارهابية بحق النساء في المناطق الساخنة في محافظة الانبار في الشهرين الماضيين.

وقال النمراوي: وثقنا أسماء كثيرة من الارهابيين الذين مارسوا أعمال الاغتصاب والقتل بخاصة في منطقة الحي الصناعي بمدينة الفلوجة فضلا عن تسجيل شهادات النساء المغتصبات ".

وتابع أن اغلب النساء الضحايا من سكنة حي الوحدة والنزال وجبيل والجولان والأندلس. مبينا أن هناك ازمة كبيرة يعيشها سكان الفلوجة نتيجة لتواجد عصابات داعش الارهابية بينهم.

النهاية
رایکم