۴۹۹مشاهدات
"العراق يستخدم حاليا خطوط الربط مع دول الجوار وخاصة الجمهورية الاسلامية في ايران لسد النقص الحاصل في انتاجه للطاقة الكهربائية".
رمز الخبر: ۱۰۱۲۷
تأريخ النشر: 23 October 2012
شبکة تابناک الأخبارية: اكد نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني الاحد، ان كلفة استيراد الطاقة الكهربائية من ايران قليلة، ولو صدرت الى الخارج لرفدت العراق بمردود اقتصادي.

وقال الشهرستاني: إن "العراق سيكتفي ذاتيا من انتاجه المحلي للطاقة الكهربائية في نهاية عام 2014، مبينا أن "ما يتم استيراده من طاقة كهربائية من ايران هي الاقل كلفة".

واوضح، ان "العراق يستخدم حاليا خطوط الربط مع دول الجوار وخاصة الجمهورية الاسلامية في ايران لسد النقص الحاصل في انتاجه للطاقة الكهربائية".

واكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة أن "العراق لو اكتفى من الطاقة الكهربائية بامكانه استيراد الكهرباء بسعر اقل ويصدره بسعر اعلى الى الدول لتحقيق مردود اقتصادي اضافي"، لافتا الى ان "الخطة الوطنية تؤكد على ان يكون للعراق من الانتاج ما يستغني به عن الاستيراد".

ويعاني العراق نقصاً في إمدادات الطاقة الكهربائية منذ العام 1990 عقب فرض الأمم المتحدة حصارا على العراق، وتفاقمت المشكلة بعد العام 2003، فازدادت ساعات انقطاع الكهرباء إلى نحو عشرين ساعة في اليوم الواحد ما زاد من اعتماد الأهالي على مولدات الطاقة الصغيرة والأهلية.


رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار