۳۴۳مشاهدات
وشرح سفير ايران لدي سوريا المواقف المبدئية للجمهورية الاسلامية في ايران ازاء التطورات في سوريا مؤكدا علي ضرورة الاستقرار والامن في هذا البلد قائلا ان الامن والاستقرار في سوريا هما بمثابة الامن والاستقرار في المنطقة والعالم.
رمز الخبر: ۸۱۰۶
تأريخ النشر: 20 May 2012
شبکة تابناک الأخبارية: قال رئيس وفد مراقبي الامم المتحدة في سوريا الجنرال "روبرت مود" ان الجمهورية الاسلامية الايرانية هي اللاعب الرئيس في المنطقة ولها مكانة خاصة.

ویذکر ‌أن مود صرح بذلك خلال اجتماعه بسفير ايران في سوريا محمد رضا رؤوف شيباني ان نظرة طهران تتطابق مع مهمة كوفي انان مندوب الامم المتحدة لحل الازمة في سوريا، وطالب هذا المسؤول في الامم المتحدة ايران ان تقدم الدعم لتنفيذ مهمة كوفي انان في سوريا بنجاح.

وقدم مود شرحا عن آخر المستجدات لمهمة قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة في سوريا خاصة في المناطق المتأزمة معربا عن ارتياحه للتعاون الجيد بين الحكومة السورية وقوات المراقبة للامم المتحدة.

وشرح سفير ايران لدي سوريا المواقف المبدئية للجمهورية الاسلامية في ايران ازاء التطورات في سوريا مؤكدا علي ضرورة الاستقرار والامن في هذا البلد قائلا ان الامن والاستقرار في سوريا هما بمثابة الامن والاستقرار في المنطقة والعالم.

واشار الي زيارة كوفي انان الي طهران ومحادثاته مع المسؤولين في الجمهورية الاسلامية في ايران مؤكدا علي دعم طهران لمشروعه واصفا هذا المشروع بانه فرصة.

واشار سفير ايران لدي سوريا الي اختطاف عدد من المواطنين الايرانيين علي يد مجموعات مسلحة وبقاء بعضهم بيد المختطفين مطالبا بمساعدة وفد الامم المتحدة لحفظ السلام لاطلاق سراح ما تبقي من الايرانيين المخطوفين.
رایکم
آخرالاخبار