۲۰۲۷مشاهدات
رمز الخبر: ۷۷۳
تأريخ النشر: 07 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: إقترح الاستاذ في اللغة العربية وآدابها في جامعة طهران الدكتور «محمد علي آذرشب» وضع مادة «الأدب القرآني» للتدريس في الجامعات، الي جانب مادتي «علم اللغة» و«البلاغة القرآنية».

الدكتور «آذرشب» قال إن الادب العربي هو الادب القرآني، ومن الممكن تدريس علم اللغة والبلاغة القرآنية على حدة، لكن ليس من الممكن تدريس الادب القرآني بعيدا عن هذه العلوم".

وأكد «محمد علي آذرشب» أنه من الممكن وضع هذه المادة الدراسية لتدريس اللغة الفارسية، اذ ان هذه اللغة تتمتع ايضا بالمصطلحات النحوية والبلاغية.

وابدى «آذرشب» استعداد اساتذة اللغتين العربية والفارسية لتدريس وتدوين كتب في حقل الادب القرآني، مؤكدا ان مجلس تنمية الجامعات على اتم الاستعداد لتدريس هذه المادة الدراسية تجريبيا، دون تدخل وزارة العلوم وبعيدا عن التعقيدات الادارية لتطبيق هذه الخطة على ارض الواقع.

وختاما اكد الدكتور آذر شب "ضرورة الجمع بين المجتمع القرآني والاوساط الجامعية، وعدم الفصل بين هذين المجتمعين، مشيرا الى ان الجامعة سباقة في نشر الفكر القرآني الى المؤسسات كافة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: