۱۰۳۲مشاهدات
وبخصوص اقتراح ايران عقد اجتماع طارئ لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي على هامش اجتماع حركة عدم الانحياز في باكو الأسبوع المقبل ، قال انه سيطرح هذا الموضوع على الدول الأعضاء.
رمز الخبر: ۶۷۹۴۸
تأريخ النشر: 01 July 2023
اقترح وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان عقد اجتماع طارئ لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الاسلامي بالتزامن مع اجتماع وزراء خارجية دول عدم الانحياز في باكو، وذلك من اجل دراسة الرد على الاساءة الى القرآن الكريم . جاء ذلك خلال اتصال هاتفي اجراه وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان مع الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي "حسين ابراهيم طه" لمناقشة موضوع الاساءة الاخيرة للقرآن الكريم في السويد. واعرب امير عبداللهيان عن اسفه الشديد ازاء التصرف المستهجن والاستفزازي الاخير في السويد في انتهاك حرمة القرآن الكريم وادانه واستنكره بشدة. واقترح امير عبداللهيان عقد اجتماع طارئ لمجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الاسلامي في اول فرصة ممكنة وبالتزامن مع اجتماع وزراء خارجية دول عدم الانحياز في باكو من اجل دراسة الرد على هذا العمل المشين. من جانبه قال الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي في هذه المكالمة الهاتفية: إن جمهورية إيران الإسلامية لها دور ومكانة مهمة في منظمة التعاون الإسلامي. وشكر حسين ابراهيم طه، وزير الخارجية الايراني على اهتمامه بمسألة إدانة الإجراءات المتخذة في السويد، وقال: ان اجتماع عاجل وطارئ في جدة للتعامل مع هذا الموضوع على مستوى السفراء والممثلين الدائمين ، مدرج على جدول الاعمال. وبخصوص اقتراح ايران عقد اجتماع طارئ لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي على هامش اجتماع حركة عدم الانحياز في باكو الأسبوع المقبل ، قال انه سيطرح هذا الموضوع على الدول الأعضاء. وفي الختام ، أعرب وزير الخارجية الايراني عن ارتياحه للتعاون البناء والدعم من أمانة المنظمة في إعادة فتح الممثلية الدائمة لجمهورية إيران الإسلامية لدى منظمة التعاون الإسلامي بجدة وكذلك تسهيل مشاركة الوفود الإيرانية في اجتماعات المنظمة ، مؤكدا استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لأي دعم للأمين العام من أجل ضمان حسن أداء مهام المنظمة.
رایکم