۲۱۷مشاهدات
ناشد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي البرلمان الأسترالي تقديم المزيد من المساعدة لأوكرانيا في حربها ضد روسيا، بما يتضمن مركبات مدرعة، كما طالب "بفرض مزيد من العقوبات على روسيا".
رمز الخبر: ۶۵۳۵۴
تأريخ النشر: 31 March 2022

دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم الخميس، إلى "فرض مزيد من العقوبات على روسيا"، متهمًا موسكو بـ"قتل المدنيين والأطفال" في بلاده.

وقال زيلينسكي في كلمة عبر الفيديو أمام أعضاء البرلمان الأسترالي، إن "المسافة بين بلادنا كبيرة، لكن لا يوجد مسافة لوحشية الروس في أرضنا الأوكرانية".

وأضاف: "إنهم يقصفون مدننا. إنهم يقتلون مدنيينا وأطفالنا. إنهم يفرضون حصارًا على مدننا، ويحتجزون مئات وآلاف الأشخاص دون طعام أو ماء، إنهم يختطفون آلاف الأطفال إلى أراضيهم".

وحذّر الرئيس الأوكراني من "تداعيات كبيرة على الأمن العالمي إذا لم يتم إيقاف روسيا"، مؤكداً أن بلاده لديها "حلم لا يُهزم".

ودعا إلى مزيد من المساعدة من الحكومة الأسترالية "لمساندة أوكرانيا في الدفاع عن نفسها ضد روسيا"، وطلب تحديداً مركبات مدرعة أسترالية الصنع من طراز “بوشماستر” ذات الدفع الرباعي.

وقال: "لديكم عربات أفراد مسلحة جيدة، بوشماستر، يمكن أن تساعد أوكرانيا بشكل كبير، وغيرها من المعدات".

وخلال كلمته، طالب زيلينسكي بمنع السفن الروسية من دخول الموانئ الدولية.

يذكر أنّ أستراليا قدمت مساعدات عسكرية وإنسانية لأوكرانيا، وأعلنت أيضا عن حظر تصدير خام الألومنيوم إلى روسيا، التي تعتمد على أستراليا في توفير نحو 20 بالمائة من احتياجاتها من هذه المادة، وفقا للحكومة الأسترالية.

وفي 24 شباط/فبراير الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية وفرض عقوبات اقتصادية ومالية غير مسبوقة على موسكو.

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار