۳۱۹مشاهدات
أعلنت الرئيسة المشاركة للجنة البرلمانية الروسية، للتحقيق في أنشطة المختبرات البيولوجية في أوكرانيا، إيرينا ياروفايا، أن البحوث التي أجراها الجانب الأوكراني، ستُقيَّم على أنها تشكل تهديداً لروسيا وأوكرانيا نفسها، وكذلك المجتمع العالمي.
رمز الخبر: ۶۵۳۴۴
تأريخ النشر: 31 March 2022

وقالت ياروفايا، عقب نتائج الاجتماع الأول، اليوم الخميس، "سنقيم الدراسات التي أجريت على أراضي أوكرانيا، بمشاركة علماء وخبراء، كدراسات تشكل مستوى عالٍ من المخاطر والتهديدات، بالنسبة لروسيا وأوكرانيا نفسها وللمجتمع الدولي".

وأشارت ياروفايا إلى تشكيل أربع مجموعات عمل؛ وأن اللجنة ستدرس جميع الوثائق بالتفصيل، وتقدم تقييمها.

وأضافت، "الوثائق الأولية التي تم عرضها، اليوم من قبل وزارة الدفاع الروسية، سوف ندرسها ونقيمها بالتفصيل".

وأوضحت ياروفايا، أن اللجنة تهدف إلى إعطاء تقييم مخبري وعلمي للحقائق المتعلقة بأنشطة المعامل البيولوجية في أوكرانيا.

وتابعت، "اليوم اعتمدنا اللوائح، وقمنا بتشكيل أربع مجموعات عمل؛ والتي وفقا للوائح، ستنفذ التعليمات، وتدرس بالتفصيل كل فقرة وحقيقة ووثيقة".

واعتمد مجلسا الدوما والاتحاد في روسيا، الأسبوع الماضي، قراراً بشأن إنشاء لجنة مشتركة للتحقيق في أنشطة المعامل البيولوجية بأوكرانيا.

وبحسب رئيس مجلس الدوما، فياتشيسلاف فولودين، فإنه، في إطار هذا التحقيق، يجب أن تكون نائبة وزير الخارجية الأميركية للشؤون السياسية، فيكتوريا نولاند، من أوائل الذين سيجري مساءلتهم.

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار