۱۸۶۳مشاهدات
السید مقتدي الصدر:
رمز الخبر: ۶۵
تأريخ النشر: 24 July 2010
شبکة تابناک الأخبارية: دعا مقتدي الصدر زعيم التيار الصدري الی الاسراع في تشكيل حكومة عراقية وطنية بأسرع وقت ممكن بعيدا عن تدخل الدول المجاروة فيها مؤكدا أن "صبر العراقيين سينفد قريبا في عدم تشكيلها".

وقال أنه لا توجد حوارات بين تياره والأمريكان مؤكداً أن ذلك محرم. وقال الزعيم الشيعي في حوار مع صحیفة الزمان وردا علي سؤال حول لقائه مع «أياد علاوي» زعيم القائمة العراقية في دمشق مؤخرا "اللقاء الذي جري بيني وبين علاوي كان، مثمرا ومنتجا من أجل الصالح العام للشعب العراقي لأنه ينتظر نتائج تشكيل الحكومة بفارغ الصبر".

وأضاف الصدر إن "الشعب العراقي سينفد صبره قريبا" داعيا "كل الجهات السياسية أن تتحلي بالروح الوطنية العراقية وتتنازل قدر الإمكان من أجل الشعب العراقي لإنهاء هذه الأزمة باسرع وقت ممكن".

ويشار الي أن زعيمي القائمة العراقية «أياد علاوي» والتيار الصدري «مقتدي الصدر» التقيا في دمشق قبل مدة بهدف إخراج أزمة تشكيل الحكومة العراقية من عنق الزجاجة التي باتت ترواح في مكانها رغم مضي أكثر عدة شهور علي الانتخابات التي جرت في مارس الماضي.

ونفي الصدر نفيا قاطعا تأكيده لترشيح المالكي مقابل حصوله علی وزارات محددة مؤكدا أنه "لم يجلس مع أحد من ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه نوري المالكي رئيس الوزراء المنتهية ولايته في مدينة قم الايرانية" نافيا أن يكون هناك لقاء بينه وبينهم". وكانت وسائل إعلام عراقية ذكرت أن وفدا من أعضاء ائتلاف دولة القانون زار الصدر في مقر إقامته في مدنية قم وأكدت أن الصدر قبل بالمالكي رئيسا للوزراء مقابل حصوله علي وزارة المالية والدفاع.

وردا علي سؤال حول المعايير التي يضعها التيار الصدري بشخص رئيس الوزراء العراقي المقبل قال الصدر "إننا لا نبحث عن أشخاص، وإنما نبحث عن اليات وبرنامج مكتمل ومتكامل لايصال مرشح معين أيا كان من دون تسمية شخص إلی رئاسة الوزراء يخدم الشعب العراقي" مؤكدا أنه "ليس لديه أي تحفظ علي التسميات لأنها هي من تعيق تشكيل الحكومة".

من جهته دعا مقتدي الصدر، زعيم التيار الصدري إلی أن يكون للإعلام الحر المكانة المناسبة في الحياة العراقية الجديدة وشدد علي أهمية دور الإعلام في التوعية الشبابية لحماية المجتمع وأكد علي أهمية إظهار الحقائق مهما كانت بغض النظر علي أية مصلحة قد تعوقها، جاء ذلك في إتصال هاتفي جري بينه وبين سعد البزاز رئيس مجموعة الإعلام العراقي المستقل.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار