۳۴۳مشاهدات
استشهد مسن فلسطيني، بعد احتجازه من قوات الاحتلال والاعتداء عليه في رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.
رمز الخبر: ۶۲۰۲۳
تأريخ النشر: 12 January 2022

وقالت مصادر فلسطينية، إن قوات الاحتلال احتجزت المسن عمر عبد المجيد أسعد "80 عاما" في قرية جلجليا شمال رام الله، وأحكمت وثاقه بعد الاعتداء عليه، وتركوه على الأرض ملقى إلى أن أعلن استشهاده.
وقال أهالي القرية، إن "الشهيد تعرض للاعتداء من جنود الاحتلال دون مراعاة لحالته الصحية وتقدمه بالسن.
وأفاد الأهالي أن الشهيد جرى ربطه بالقيود "الكلبشات"، وتعصيب عينيه لفترة طويلة، وضربه بعد اقتحام منزله، وتركه الجنود ملقى على الأرض حتى فارق الحياة، وانسحبوا.

رایکم