۳۰۹مشاهدات
أكد الرئيس التونسي قيس سعيد "حرص بلاده على تعزيز التعاون الافريقي"، مشيرا الى"إستعداد بلاده للمساهمة الفاعلة للارتقاء بعلاقات شراكة مع دول الاعضاء بالكوميسا، بما يساهم تحقيق اندماج حقيقي وتكامل اقتصادي بين دولنا".
رمز الخبر: ۶۰۶۹۶
تأريخ النشر: 23 November 2021

موقع تابناك الإخباري_وفي كلمة له خلال أعمال القمة الـ 21 لتجمع السوق المشتركة للشرق والجنوب الأفريقي التي تعرف بالـ "كوميسا"، تحت شعار “تعزيز القدرة على الصمود من خلال التكامل الرقمي الاقتصادي الاستراتيجي" في مصر اليوم الثلاثاء، قال سعيد إنه "ربما تفصل بيينا آلاف الكيلومترات ولكن توحدنا أهداف وأحلام مشتركة".

وأعرب سعيد عن اعتزازه بالمشاركة في القمة الـ21 للكوميسا، مضيفا أن القارة الأفريقية شهدت الكثير من المصاعب وقد آن الأوان للعمل لخروج قارتنا من الأوضاع التي آلت اليها ولعل أول الاسباب هو غياب العمل المشترك.

وشدد على حرص تونس على أهمية نقل التكنولوجيا والمعرفة وتعزيز قدرات الدول الأفريقية في مجال التقنيات الحديثة، كما وتدعو تونس لتعزيز الاقتصاد الرقمي والمجتمعات الذكية داخل المنظمة حتى نجعل من هذا الانتقال قوة دفع لتحقيق نمو مبتكر و شامل ومستدام لما من شأنه أن يشجع على تحرير طاقات الشباب وتعزيز دورهم في الاندماج في المجالات المختلفة، بالإضافة لتأكيد تونس على أهمية التوجه نحو الاقتصاد الأخض".

وتابع قائلاً: "من تونس الخضراء ندعو للاقتصاد الأخضر من خلال الاستثمار في الطاقات النظيفة والمتجددة وتشجيع المبادرات والمشاريع في هذا المجال بما يساعد على مواجهة التغيرات المناخية، وأن تونس تضع معكم تعزيز علاقات الشراكة والتعاون مع الدول الأعضاء، وتطوير التبادل التجاري والاقتصادي وخلق مدينة جديدة لتكون سوقا جديدة للاستثمار".

كما وقدم سعيّد شكره وتقديره لرئيس مدغشقر أندريه راجولينا على الجهود المتواصلة التي بذلها طيلة مدة رئاسته للمنظمة كما أعرب عن صادق التهاني وأخلصها للرئيس عبدالفتاح السيسي على رئاسته التي بدأت اليوم للمنظم .

رایکم