۲۶۲مشاهدات
إتّهمت وزارة الخارجية الصينية اليوم الجمعة الولايات المتحدة بانتهاك "روح الأولمبياد" بعدما أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن بأنه يفكر في مقاطعة دبلوماسية لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي تستضيفها بكين على خلفية انتهاكات حقوق الإنسان.
رمز الخبر: ۶۰۴۵۱
تأريخ النشر: 19 November 2021

موقع تابناك الإخباري_وقال الناطق باسم الخارجية الصينية تشاو لي جيان إن "تسييس الرياضة يعارض روح الأولمبياد ويضر بمصالح الرياضيين من كل البلدان".

وقال بايدن للصحافيين، خلال لقائه رئيس وزراء كندا جاستن ترودو، إن هذا «أمر ننظر فيه».

وتستضيف بكين دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الرابعة والعشرين في فبراير (شباط) المقبل.

وجاء تصريح بايدن بعد القمة التي جمعته مع الرئيس الصيني شي جين بينغ عبر الفيديو في وقت متأخر الاثنين، حيث أعرب الزعيمان عن رغبتهما في ضمان الاستقرار ومنع نشوب أي نوع من النزاعات.

رایکم
آخرالاخبار