توجهت طائرة عراقية إلى مطار مينسك، اليوم الخميس، لإجلاء المواطنين العراقيين العالقين على حدود بيلاروس- بولندا.
رمز الخبر: ۶۰۳۸۴
تأريخ النشر: 18 November 2021

موقع تابناك الإخباري_وقال المدير العام لشركة الخطوط الجوية العراقية عباس عمران، في بيان صحفي اليوم، إنه تم صباح اليوم "تسيير رحلة استثنائية بواسطة طائرة بوينج B747، بعد الحصول على الموافقات الرسمية من قبل السلطات العليا العراقية والبيلاروسية".

وأشار إلى تأمين كل الاحتياجات المطلوبة وتخصيص كادر متخصص من طواقم الشركة لتنفيذ هذا النوع من الرحلات الإنسانية، لاسيما وأن القادمين يعانون من أوضاع صعبة.

من جانب آخر، كشف المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد الصحّاف، في بيان صحفي اليوم، عن أن "430 مهاجرا عراقيا تم توثيق سفرهم إلى العراق على متن رحلة الإجلاء التي ستكون هذا اليوم".

وقال الصحاف إن الوزارة تعمل بجهد عالٍ لتوفير أعلى مستوى من الاستجابة للعودة الطوعيّة.

وكانت وزيرة الهجرة والمهجرين في العراق إيفان فائق جابرو، أكدت أمس خلال اجتماعها مع سفير الاتحاد الأوروبي فيلا فاريولا ضرورة "تعاون الوزارة والاتحاد الأوروبي للتعامل مع هذا الملف بشكل إنساني وإيجاد حلول جدية بالتعاون مع جميع المنظمات الدولية".

وقالت إن "الحكومة العراقية أوقفت جميع الرحلات المباشرة إلى بيلاروس حفاظا على سلامة العوائل العراقية التي قد تقع ضحية لجشع المهربين".

وأضافت: "نرفض العودة القسرية لجميع العراقيين في الخارج".

وبحسب إحصائية لوزارة الخارجية العراقية، "وقع أكثر من 751 عراقيا ضحية شبكات التهريب والاتجار بالبشر وهم الآن عالقون على الحدود البيلاروسية الليتوانية والبولندية".

         

رایکم
آخرالاخبار