۲۳۰مشاهدات
بحث الرئيس التونسي، قيس سعيد، خلال لقاء مع رئيسة الحكومة نجلاء بودن في قصر قرطاج، أمس الثلاثاء، نتائج جلسة الحوار الأولى بين الحكومة والمكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل برئاسة أمينه العام نور الدين الطبوبي.
رمز الخبر: ۶۰۳۲۳
تأريخ النشر: 17 November 2021

موقع تابناك الإخباري_استقبل الرئيس التونسي، قيس سعيّد، أمس الثلاثاء بقصر قرطاج، رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان.

ومثّل هذا اللقاء مناسبة اطلع خلاله سعيّد على نتائج جلسة الحوار الأولى التي انعقدت، يوم الاثنين بالقصبة، بين الحكومة والمكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل برئاسة أمينه العام نور الدين الطبوبي.

وكانت بودن قد أكدت الاثنين، الدور التاريخي للاتحاد العام التونسي للشغل، معتبرة أنه شريك أساسي وفاعل في كل المشاريع التي تطرحها الحكومة والإصلاحات الضرورية التي ستعتمدها.

وشددت رئيسة الحكومة على أن الحوار مع المنظمة الشغيلة يجب أن يتسم بالصدق والصراحة للتأسيس لعمل تشاركي بين الطرفين والاتجاه بخطوات ثابتة نحو الإصلاحات الجوهرية وتحقيق مطالب التونسيين.

وانطلقت مساء الاثنين، أولى جلسات الحوار بين الحكومة التونسية والمكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل، وذلك بقصر الحكومة بالقصبة.

بدوره، أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي - في تصريح صحفي عقب انتهاء الاجتماع - أن أول لقاء بين الوفد الحكومي والمكتب التنفيذي لاتحاد الشغل اتسم بالصراحة وكان فرصة لطرح عدد من الملفات الاجتماعية والاقتصادية، مشيرا إلى الإرادة الكبيرة للحكومة من أجل المضي قدما نحو بحث كل الملفات العالقة.

وأضاف الطبوبي أن العمل مع الحكومة سيتواصل من أجل إجراء الإصلاحات الضرورية التي تؤسس لدولة ديمقراطية ومدنية.

 

         

رایکم
آخرالاخبار