۲۶۲مشاهدات
ناقش القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان اليوم مع ممثل مكتب اليونيسف في اليمنفيليب دواميل، ما تم رصده مؤخرا من مساعدات اغاثية وجدت في مخازن تابعة لقيادات عسكرية لدول التحالف السعودي في مديرية العبيدية بمحافظة مأرب والتي تحمل شعار اليونيسف.
رمز الخبر: ۶۰۲۹۴
تأريخ النشر: 15 November 2021

وإستعرض اللقاء قضية إغلاق مطار صنعاء الدولي وميناء الحديده الذي نجم عن إغلاقها الكثير من الآثار الصعبة التي يعاني منها الأطفال خاصة الذين يعانون من أمراض مزمنة.

وفي اللقاء أشار القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان علي الديلمي الى ضرورة إعادة تفعيل ملف حماية الأطفال أثناء الحرب والحصار وعمل خطة بما يخدم الأطفال خاصة وان اليونسيف هي من أوقفت استكمال إجراءات هذا الملف، مؤكدا ان منظمة الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية لم تحرك ساكنا في قضايا انتهاكات الأطفال ومعاناتهم جراء العدوان والحصار.

من جانبه أبدى ممثل اليونسيف في اليمن فيليب دواميل إستعداده للتعاون مع الوزارة في جميع القضايا الإنسانية وخصوصا حماية الأطفال وتقديم المساعدات لهم، مشيرا الى ان المنظمة سوف تتابع حقيقة موضوع المساعدات الإنسانية التي وجدة في مواقع عسكرية وسيقدم توضيحات لمذكرة الوزارة التي سلمن بهذا الشأن واكد ممثل اليونيسف ضرورة فتح مطار صنعاء وميناء ألحديده التي لتخفيف معاناة المواطنين اليمنيين جراء العدوان والحصار الذي طال أمده

تبادل 

رایکم
آخرالاخبار