۲۶۸مشاهدات
انطلقت مسيرة جمعة شهداء الغضب في بغداد، التي تنظمها قوى الإطار التنسيقي، للمطالبة بإعادة فرز الأصوات يدوياً، بالإنتخابات التشريعية الأخيرة والتي جرت الشهر الماضي.
رمز الخبر: ۶۰۰۹۶
تأريخ النشر: 12 November 2021

موقع تابناك الإخباري_وأكد المشاركون على مطالبهم، التي تدعو المفوضية إلى النظر بجدية في الطعون المقدمة من قبل أحزاب الإطار التنسيقي. كما يطالب المتظاهرون بالكشف عن قتلة المتظاهرين الأسبوع الماضي، وتقديمهم للعدالة.

ودعا الإطار التنسيقي في العراق، قبل أيام خلال اجتماع له بحضور الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ورئيس مجلس القضاء، إلى التهدئة وخفض التصعيد الإعلامي في البلاد.

وأكد المجتمعون، في بيان، ضرورة إكمال التحقيقات القضائية المتعلقة بإطلاق الرصاص على المتظاهرين، ومحاسبة المتورطين، كما أدانوا جريمة استهداف منزل رئيس الوزراء.

وشدّد البيان على "تقديم المسؤولين عن الجريمة إلى القضاء"، لافتاً إلى "ضرورة إيقاف التصعيد الإعلامي من جميع الأطراف، وإزالة جميع مظاهر الاستفزاز في الشارع".

وشدّد المجتمعون على ضرورة البحث عن معالجات قانونية لأزمة نتائج الانتخابات "غير الموضوعية"، مؤكدين "الحرص على السلم الأهلي، وعلى معالجة جميع الإشكالات وفق الأطر القانونية والسياسية".

رایکم
آخرالاخبار