۱۰۷مشاهدات
نحن نحاجة الى الخصخصة في البلاد والتي تعد ضمن الخطط التنموية الخمسية الرابعة والخامسة والسادسة.
رمز الخبر: ۵۸۹۹۰
تأريخ النشر: 23 October 2021

شدد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي، على ضرورة إقامة العدالة في توزيع الموازنة، وقال: "يجب تحقيق العدالة في جميع المجالات، والعدالة في توزيع القدرات والتسهيلات في قطاع الموازنة، يجب أن يعمل وفق التخطيط الإقليمي".

ویذکر أنه في تصريحه الجمعة خلال اجتماع المجلس الاداري بمحافظة اردبيل شمال غرب ايران اكد آية الله رئيسي ضرورة خفض النفقات وزيادة العائدات في البلاد وقال: ان مجموعة المتابعات والاجراءات يجب ان تؤدي الى ايجاد تحول اساسي نحن اليوم بحاجة اليه في البلاد، يبدا بالتحول المعرفي ومن ثم في الرؤى.

واضاف: هنالك في بعض الاحيان نقص في الميزانية والاعتمادات لذا يتوجب اولا ان ناخذ الاولويات بنظر الاعتبار وان نسعى من اجل تحقيق العائدات للحكومة. خلق العائدات للحكومة امر مهم وعلينا خفض النفقات وزيادة العائدات.

وتابع رئيس الجمهورية: يجب احياء الطاقات في البلاد ومن المؤكد ان مستقبل البلاد سيكون مشرقا جدا.

واكد ضرورة ان تؤدي عملية الخصخصة الى ازدهار الانتاج وخلق المزيد من فرص العمل ورفع المشاكل وقال: نحن نحاجة الى الخصخصة في البلاد والتي تعد ضمن الخطط التنموية الخمسية الرابعة والخامسة والسادسة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار