۱۰۷مشاهدات
طالب عدد من المرشحين المسروقة اصواتهم الرافضة لنتائج الانتخابات في بغداد والمحافظات، بإعادة العد والفرز يدويا والغاء النتائج ومطابقة بصمات المقترعين مع هوية الناخب التي أعلنتها المفوضية.
رمز الخبر: ۵۸۹۵۵
تأريخ النشر: 21 October 2021

موقع تابناك الإخباري_جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده عدد من المرشحين للانتخابات في فندق المنصور ميليا ببغداد.

كما طالب المرشحون بتقديم رئيس وأعضاء مجلس مفوضية الانتخابات إلى المحاكمة، واستبدالهم بآخرين مستقلين، مشددين على إلغاء العد والفرز الالكتروني وإعادة النظر بقانون الانتخابات الحالي.

وأكد المرشحون على "تقديم رئيس واعضاء مجلس المفوضين الى القضاء ليحاكموا وينالوا جزائهم العادل على المخالفات القانونية التي قاموا بها".

وشددوا على "الغاء الية العد والفرز الالكتروني واعتماد الية العد والفرز اليدوي في اي انتخابات قادمة بعد ثبوت امكانية تزويرها على مستوى دول العالم المتطورة التي قامت بهذه الخطوة مؤخرا".

كما تحدث المرشحون عن الخروقات والمخالفات وعدم دقة ومطابقة النتائج والادلة التي لديهم تثبت تزوير الانتخابات.

ويشهد العراق لليوم الخامس على التوالي احتجاجات شعبية تحولت لإعتصام مفتوح في بغداد وعدد من المحافظات رفضا لنتائج الانتخابات التشريعية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار