۲۹۴مشاهدات
أعلنت السلطات الجزائرية أن الانتاج الوطني للأدوية سيفوق هذه السنة 2.5 مليار يورو، وأشارت إلى أنه تم وضع أكثر من 60 خط انتاج جديد للعام الحالي، وهو ما سيسمح بتقليص فاتورة الاستيراد إلى ما يقارب 1.2 مليار يورو.
رمز الخبر: ۵۷۷۶۷
تأريخ النشر: 29 September 2021

موقع تابناك الإخباري_وترى السلطات الجزائرية أن هذا الأمر هو ثمرة من ثمرات اصلاحات الصناعة الصيدلانية في البلاد، حيث استطاع مجمع GSA في منطقة عين مليلة من خلق أسواق خارجية من خلال تصدير الادوية وعلى راسها المضادات الحيوية لكل من اليمن، مصر، موريتانيا واسبانيا. وبخلاف ذلك يوفر المجمع عبر 1000 عامل تزويد السوقين الوطنية والعربية بقفازات طبية.

مع كل هذا التحدي يبقى مضاعفة التصدير مرهون بالتوطين البنكي، والذي غالبا ما يقف حجرة عثرة في ذلك، فضلا عن تسريع ترخيص الوزارة.

رایکم
آخرالاخبار