۸۴مشاهدات
خلال جلسة لمجلس حقوق الإنسان في دورته ال 48 في جنيف، طالبت منظمة السلام اليمنية بفتح جميع المطارات والموانئ وإنهاء الحرب على اليمن.
رمز الخبر: ۵۷۵۴۷
تأريخ النشر: 24 September 2021

موقع تابناك الإخباري_طالبت منظمة السلام اليمنية بفتح جميع المطارات والموانئ وإنهاء الحرب على اليمن، وذلك خلال مداخلة في جلسة مجلس حقوق الإنسان في دورته ال 48 المنعقد في جنيف.

وقال ناشط يمني، متحدث باسم المنظمة، انه في التاسع من أغسطس 2016، تم إغلاق المجال الجوي المحيط بصنعاء من قبل التحالف، وتم "إلغاء كل الرحلات التجارية حتى يومنا هذا."

واضاف: بحسب إحصائيات محلية لقي ما يقارب 100 ألف مدنياً مصرعهم في السنوات الخمس الماضية، لأن إغلاق مطار صنعاء منعهم من تلقي العلاج في الخارج، بينما ينتظر400 ألف مدني مصيرًا مشابهًا.

واكمل: توقفت رحلات الرحمة الدورية للأمم المتحدة بعد الرحلة الأولى وقبل انتهاء الزخم الإعلامي الذي حظيت به.
لقد تم تشتيت آلاف العائلات حيث لم يتبق أمام أولئك العالقين في الخارج خيار يسمح لهم بالعودة بأمان إلى ديارهم في اليمن.

وقال المتحدث باسم منظمة السلام: لقد تقطعت السبل بآلاف الطلاب في الخارج ليس فقط بسبب الصعوبات المالية التي تمنعهم من دفع الرسوم الدراسية والإقامة ونفقات المعيشة ولكن أيضًا مع عدم وجود خيار آمن للعودة إلى ديارهم.

وتابع: لدى أولئك الذين يتحدون المخاطر في اليمن ويقررون العودة إلى ديارهم طريقان فرضهما عليهم التحالف السعودي، أحدهما عبر مطار سيئون مرورا بمأرب والآخر عبر مطار عدن، حيث يواجه المسافرون خطر التمييز والاعتقال التعسفي بل والتعذيب حتى الموت كما حدث لعبدالملك السنباني، الذي قرر العودة من أمريكا لزيارة عائلته في صنعاء عبر مطار عدن والذي تم إيقافه في إحدى نقاط التفتيش ليتم نهبه وقتله بدم بارد، وانقطعت الأخبار حتى علمت عائلته بمصيره.

وختم مداخلته بالقول: نطالب سلطات الامر الواقع بالقاء القبض على الجناة ومحاسبة جميع المتورطين في قتل السنباني. كما نطالب بفتح جميع مطارات والموانئ وإنهاء الحرب فورا.


         

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار