۴۴۱مشاهدات
وتوقعت مصادر صهيونية رسمية أن تبدأ الإجراءات الخاصة بالإفراج عن شاليط الأسبوع القادم بعد الإفراج عن الدفعة الأولى من المعتقلين الفلسطينيين، وذلك عبر نقله من غزة إلى مصر ومن ثم تسليمه إلى الكيان الإسرائيلي.
رمز الخبر: ۵۶۸۸
تأريخ النشر: 14 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: بحث رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل في القاهرة عملية تنفيذ صفقة تبادل الأسرى بين الحركة وإسرائيل. وفي الأثناء أعلنت حماس بعض أسماء من سيفرج عنهم.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن مشعل التقى اليوم في القاهرة رئيس جهاز الاستخبارات المصري مراد موافي لإجراء محادثات حول صفقة تبادل الأسرى، حسبما قال التلفزيون المصري.

وبحث مشعل وموافي عملية تنفيذ الصفقة التي ستحرر بمقتضاها إسرائيل 1027 أسيرا فلسطينيا مقابل الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط المحتجز في غزة منذ عام 2006.

وتوقعت مصادر صهيونية رسمية أن تبدأ الإجراءات الخاصة بالإفراج عن شاليط الأسبوع القادم بعد الإفراج عن الدفعة الأولى من المعتقلين الفلسطينيين، وذلك عبر نقله من غزة إلى مصر ومن ثم تسليمه إلى الكيان الإسرائيلي.

ورجح القيادي بحماس صالح عاروري أن تنفيذ المرحلة الأولى من الاتفاقية سيتم الثلاثاء أو الأربعاء، وفق ما نقلته وكالة أسوشيتد برس التي وصفته بأنه واحد من أربع قيادات بالحركة كانوا يديرون شؤون الصفقة.

وقال عاروري إن إسرائيل ستسلم الأسرى إلى اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بينما ستنقل حماس شاليط إلى العاصمة المصرية.

وكان تلفزيون الأقصى -الذي يبث من غزة ويتبع لحركة حماس- قال في وقت سابق إن بدء تنفيذ اتفاق صفقة التبادل سيتم يوم الاثنين المقبل، مشيرا إلى أن الأسرى المفرج عنهم ضمن الصفقة سيتم تسليمهم إلى مصر على أن يصلوا قطاع غزة عبر معبر رفح البري.

وفي هذا السياق أكد المتحدث باسم كتائب القسام أبو عبيدة أن صفقة التبادل ستكون على مرحلتين، تشمل أولاهما 450 أسيرا وستتم خلال أسبوع، وتضم الثانية 550 أسيرا وستنفذ بعد شهرين من تنفيذ المرحلة الأولى.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: