۴۳۴مشاهدات
طالب رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، الجنود في موقع "تسوفيم" العسكري في الضفة الغربية المحتلة، أن يكونوا على أهبة الاستعداد، وفي حالة استنفار دائم حتى يتم العثور على الأسرى الستة الذين هربوا فجر اليوم الإثنين، من سجن "جلبوع" بالقرب من بيسان.
رمز الخبر: ۵۶۸۲۰
تأريخ النشر: 07 September 2021

موقع تابناك الإخباري _ورد مطلب بينيت خلال الجولة التفقدية التي قام بها، اليوم الإثنين، لموقع "تسوفيم" العسكري في الضفة الغربية، حيث أتت الجولة التي تزامنت مع عملية سجن "جلبوع"، بمناسبة حلول العام العبري الجديد.

والتقى رئيس الحكومة الإسرائيلية بجنود ينتمون إلى ألوية "المظليين"، و"جولاني"، ووحدة "دوفديفان"، وقيادة الجبهة الداخلية، وسلاح الاستخبارات القتالية، وحرس الحدود والشرطة العسكرية.

وقال بينيت مخاطبا الجنود بالموقع العسكري "عليكم أن تبقوا على أهبة الاستعداد وفي حالة استنفار قصوى حتى يتم القبض على الأسرى".

وفي وقت سابق من هذا الصباح، استمع بينيت إلى إيجاز أمني حول المنطقة من قائد المنطقة الوسطى في جيش الاحتلال الإسرائيلي، اللواء يهودا فوكس، وقائد لواء "إفرايم"، العقيد موردي فايس، كما وعقد مراسم احتفالية بمناسبة حلول العام العبري الجديد معهما ومع قائد كتيبة كيديم، المقدم أشِر بنيشتي، وقائد لواء "جولاني"، المقدم متان فلدمان وغيرهم من القادة العسكريين. ورافقه في الزيارة سكرتيره العسكري، اللواء أفي غيل.

رایکم