۵۵۱مشاهدات
رمز الخبر: ۵۶۴۶۰
تأريخ النشر: 31 August 2021

قال القيادي في حركة حماس، إسماعيل رضوان، إن لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع "وزير الحرب الصهيوني بيني غانتس يمثل طعنة غادرة لتضحيات شعبنا الفلسطيني ويجمل صورة هذا الاحتلال ويشجع هذا الاحتلال ارتكاب المزيد من الجرائم".

وفي لقاء مع موقع تابناك للاخبار، اليوم الثلاثاء، اضاف رضوان أن "هذا يمثل انحدارًا في القيم الوطنية والأخلاقية، ومخالف للإجماع الوطني".

وتابع رضوان قائلاً: نحن ندعو السلطة الفلسطينية للكف عن هذه اللقاءات العبثية.

واعتبر أن "هذه اللقاءات جاءت في سياق أمن اقتصادي لدعم السلطة في المهمة الوظيفية الأمنية ومواجهة خيار المقاومة".

*حماس تثمن دعم ايران للبنان: المستهدف في لبنان هو رأس المقاومة والوحدة الوطنية

قال القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان "نحن نثمن خطوة إيران في دعمها للبنان في كسر هذا الحصار ومساعدة لبنان حتى يجتاز هذه المحنة لأن المستهدف في لبنان إنما هو رأس المقاومة والوحدة الوطنية."

واضاف رضوان "نحن نأمل السلم والأمن والاستقرار لكل اللبنانيين، والوحدة في مواجهة كل المخططات الخبيثة الخارجية التي تستهدف إيقاع الفتنة بين أبناء الشعب الواحد".

رایکم