۳۹۲مشاهدات
الرئيس الأميركي جو بايدن يشكر أمير قطر على جهود بلاده في في إجلاء المدنيين من أفغانستان، ويقول إن الجسور الجوية لم تكن ستتاح دون الدعم المبكر من قطر.
رمز الخبر: ۵۵۹۵۳
تأريخ النشر: 21 August 2021

تحدّث الرئيس الأميركي جو بايدن هاتفياً مع الأمير القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.
وقال البيت الأبيض في بيان له إن "الاتصال جاء لإبداء التقدير لمساعدة الجانب القطري في عملية الإجلاء من أفغانستان".
وأعرب بايدن بحسب البيت الأبيض عن تقديره لآل ثاني "للدعم القطري السخي للإجلاء المستمر من أفغانستان للمواطنين الأميركيين والموظفين الدبلوماسيين من الولايات المتحدة وعدة دول شريكة، والمواطنين الأفغان المعرضين للخطر".
وقال إن "الجسر هو أكبر جسر جوي في التاريخ وأنه لولا الدعم المبكر من قطر لتسهيل نقل آلاف الأشخاص يومياً لما أصبح ذلك أمراً ممكناً". وشكر بايدن آل ثاني على "الدور المهم الذي لعبته بلاده منذ فترة طويلة لتسهيل المفاوضات بين الأطراف الأفغانية".
وشدد الزعيمان، بحسب البيان، على "أهمية استمرار التنسيق الوثيق بشأن التطورات في أفغانستان والشرق الأوسط، ورحبا بالقمة المقبلة لدول المنطقة التي ستعقد في بغداد نهاية الشهر الجاري".

وقال بايدن في وقت سابق إن قواته "ستحاول "إجلاء 30 ألفاً من أفغانستان خلال أب/أغسطس، من الأميركيين والأفغان الذين عملوا إلى جانب الولايات المتحدة.
في المقابل، قال  المتحدث باسم حركة "طالبان" الأفغانية سهيل شاهين قبل أيام، إن "في إمكان الصين المشاركة في جهود التنمية في أفغانستان في المستقبل".
وكانت الصين اتهمت الولايات المتحدة بـ"ترك فوضى رهيبة" مع انسحابها من أفغانستان، وخصوصاً بعد المشاهد "التي أظهرت محاولات الفرار الجماعي للمواطنين الأفغان في مطار كابول".

المصدر:وكالات+الميادين.نت

رایکم