۱۶۶مشاهدات
رمز الخبر: ۵۴۶۷۲
تأريخ النشر: 26 July 2021

رأت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن حرب تموز 2006 أكدت على قدرة المقاومة الاسلامية والفلسطينية ومحور المقاومة بأكمله في وحدته على مواجهة الاحتلال الاسرائيلي وانتزاع الانتصار منه.

موقف الجبهة الديمقراطية جاء على لسان القيادي عصام أبو دقة في تصريح أدلى به لوكالة تابناك للأخبار قائلاً، "حرب تموز 2006 عرفت بمجزرة الدبابات على يد أبطال حزب الله حين رأينا جنود الاحتلال يفرّون من دباباتهم".

وفي السياق أضاف أبو دقة، "هذا يؤكد أن ليس العدو هو الجيش الأقوى كما يدّعي البعض، إنما لا يمتلك الإرادة التي تمتلكها المقاومة الإسلامية في لبنان وكذلك المقاومة الفلسطينية، مما خلق واقعا جديدا في المنطقة وقوة ردع جديدة ضد العدو الإسرائيلي".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار