۱۸۱مشاهدات
أعلن المجلس الانتخابي الوطني الإكوادوري، فوز المصرفي اليميني السابق غييرمو لاسو، في جولة الإعادة الرئاسية، على الاقتصادي اليساري أندريس أراوز، بهامش 4.72٪ من أصوات المقترعين الصحيحة، بعد معركة انتخابية حامية بين المرشحين في مختلف مدن وأقاليم البلاد.
رمز الخبر: ۵۰۸۲۲
تأريخ النشر: 19 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية _ وأعلن المصرفي السابق اليميني، غييرمو لاسو، نفسه رئيساً منتخباً للإكوادور الإثنين الماضي إثر الجولة الثانية للانتخابات، مؤكّداً قبوله "التحدّي" المتمثّل بإحداث تغيير في البلاد التي تواجه أزمة اقتصاديّة حادّة فاقمتها جائحة كوفيد-19.

وقال لاسو الذي اعترف منافسه الاشتراكي أندريس أراوز بانتصاره، "في 24 أيار/ مايو المقبل، سنتحمّل بمسؤوليّة التحدّي (المتمثل) بتغيير مصير وطننا وتحقيق الفرص والازدهار" في الإكوادور".

وكان المجلس الوطني الانتخابي الإكوادوري أعلن قبل تصريحات لاسو حينها أنّ الأخير يتقدّم بأكثر من تسعة بالمئة على منافسه أندريس أراوز في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسيّة التي أُجريت الأحد في الإكوادور، وذلك بعد فرز 51 بالمئة من الأصوات.

وكان أراوز أعلن في وقتٍ سابق فوزه بالانتخابات، مستندًا في ذلك إلى استطلاع لدى الخروج من مراكز الاقتراع.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار