۴۱۲مشاهدات
سيحصل ملايين الأفراد في بريطانيا على فرصتهم الأولى منذ شهور بالتوجه إلى صالونات التجميل وللتسوق وتناول وجبات بالمطاعم اليوم الاثنين، حيث تشرع الحكومة في تنفيذ الخطوة التالية من خارطة طريق لرفع قيود الإغلاق.
رمز الخبر: ۵۰۵۶۰
تأريخ النشر: 12 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية_ وفرضت حكومة بوريس جونسون قيودًا على مستوى البلاد منذ أوائل كانون الثاني/يناير الماضي، وقواعد مماثلة في أجزاء أخرى من المملكة المتحدة، للحد من الارتفاع في معدلات الإصابة بفيروس كورونا التي اجتاحت البلاد أواخر العام الماضي، عقب تفشي سلالة جديدة أكثر عدوى تم اكتشافها للمرة الأولى في جنوب شرق إنجلترا.

وشهدت بريطانيا أسوأ تفشٍ لفيروس كورونا في أوروبا، حيث سجّلت وفاة أكثر من 127 ألف شخص.

ولن يُسمح بتناول الطعام والشراب في الأماكن المغلقة حتى 17 أيار/مايو على أقرب تقدير، وستظل المسارح ودور السينما والنوادي الليلية ومعظم الأماكن الأخرى مغلقة، فيما ستفرض قيود صارمة على الأنشطة الاجتماعية في الأماكن المغلقة وستظل العطلات الخارجية محظورة.

ويمثل تخفيف الاغلاق أخبارًا سارة لشركات البيع بالتجزئة والضيافة، والتي عانت من تمديد الإغلاق خلال العام الماضي.

وتطبّق القواعد في إنجلترا. وتتبع الأجزاء الأخرى من المملكة المتحدة - اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية - خططها الخاصة المشابهة إلى حد كبير.

وتراجعت جميع حالات العدوى والتعافي والوفيات بفضل الإغلاق وبرنامج التطعيم الشامل الذي حصل بفضله أكثر من 60٪ من السكان البالغين على جرعة واحدة على الأقل.

رایکم
آخرالاخبار