۲۰۱مشاهدات
واجتمع المسؤولون الدينيون بداية الأسبوع الجاري في المسجد الكبير بباريس، لبحث سبل توعية السلطات العامة بالوضع المأساوي، الذي قد يواجهه مسلمو فرنسا بعد نشر هذه التعليمات الجديدة.
رمز الخبر: ۴۹۷۵۸
تأريخ النشر: 22 March 2021

أعلن مسؤولون من المسجد الكبير في باريس والمسجد الكبير في ليون ومسجد إيفري الكبير في بيان، بأن السلطات الفرنسية اعتمدت شروطا جديدة لذبح الدواجن اعتبارا من يوليو/تموز 2021.

وتتضمن هذه التعليمات الضوابط الرسمية المتعلقة بحماية الحيوان خلال ذبح الدواجن، حيث سيكون من المستحيل على المذابح التي توفر تصديق علامة "الحلال"، بداية من يوليو المقبل، احتراما لمبادئ الذبح الحلال، كما تحدده الشريعة الإسلامية، وعليه سيحظر بموجب هذه التعليمة الوزارية ذبح الدواجن الحلال في فرنسا، بحسب ما نقل موقع "يورو نيوز".

وقال ممثلو الديانة الإسلامية في فرنسا الحاصلين على الموافقة الوزارية، التي تخول لهم إصدار تراخيص لممارسة طقوس الأضاحي، وضمان التصديق الحلال للحوم والمنتجات الموجهة لاستهلاك الجالية المسلمة.

إن هذه الشروط الجديدة وردت في التعليمات الفنية رقم DGAL / SDSSA / 2020-722 الصادرة عن وزارة الزراعة والأغذية الفرنسية، بتاريخ 23 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، معتبرين القرار رسالة سيئة توجهها السلطات الفرنسية للجالية المسلمة عشية حلول شهر رمضان.

واجتمع المسؤولون الدينيون بداية الأسبوع الجاري في المسجد الكبير بباريس، لبحث سبل توعية السلطات العامة بالوضع المأساوي، الذي قد يواجهه مسلمو فرنسا بعد نشر هذه التعليمات الجديدة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار