۳۵۷مشاهدات
أصدرت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، مساء اليوم الثلاثاء، بيانا ضعت خلاله قائمة مطالب أمام حكومة المناصفة، وطالبتها بموقف واضح تجاه تلك المطالب.
رمز الخبر: ۴۹۲۵۰
تأريخ النشر: 10 March 2021

وقالت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي في بيانها على لسان عضو رئاسة المجلس الانتقالي، المتحدث الرسمي للمجلس علي الكثيري، إنها تؤكد "وقوفها مع شعب الجنوب" وهددت ب"خيارات مفتوحة".

وفيما يلي نص البيان:
"بسم الله الرحمن الرحيم

بيان هام

في خضم الوضع المأساوي الذي تعيشه العاصمة عدن وكل محافظات الجنوب بفعل تفاقم الأزمات المعيشية وانهيار العملة والخدمات الضرورية وحرمان قطاعات واسعة من أبناء شعبنا عسكريين ومدنيين من مرتباتهم، فإننا ومن منطلق انحيازنا الكامل لشعبنا الجنوبي ووقوفنا ضد أي محاولات لتركيعه وتعذيبه، فقد طلبنا من وزرائنا في حكومة المناصفة أن يدرج في اجتماع الحكومة يوم غد الأربعاء 10 مارس 2021م اتخاذ موقف واضح وحاسم تجاه ما يحدث لأهلنا وتجاه الجهات التي تفتعل الأزمات والإنهيارات وحرب الخدمات وتمضي في تصعيدها لإخضاع أبناء الجنوب والإمعان في معاقبتهم.

وإزاء ذلك ننتظر من حكومة المناصفة موقفا واضحاً من ذلك كله،مالم فإننا في المجلس الانتقالي الجنوبي لن نكون إلا مع شعبنا وخياراته المفتوحة.

علي عبدالله الكثيري 

المتحدث الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي

عضو هيئة الرئاسة

عدن 9 مارس 2021م"

رایکم