۴۴۵مشاهدات
وتمت تسمية منشاة "فردو" للتخصيب باسم "الشهيد علي محمدي" والتي شهدت الاسبوع الماضي استئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة.
رمز الخبر: ۴۸۶۴۳
تأريخ النشر: 10 January 2021

حيّت منظمة الطاقة الذرية الايرانية ذكرى العلماء النوويين الايرانيين الشهداء مسعود علي محمدي ومصطفى احمدي روشن ورضا قشقائي على اعتاب ذكرى استشهادهم، مؤكدة على المضي في طريقهم وتحقيق اهدافهم.

جاء ذلك في تغريدة اوردتها منظمة الطاقة الذرية الايرانية على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم السبت على اعتاب ذكرى استشهاد العلماء النوويين الايرانيين.

وكان الشهيد الدكتور مسعود علي محمدي استاذ الفيزياء بجامعة طهران قد اغتيل يوم 12 كانون الثاني/يناير عام 2010 عن عمر يناهز 50 عاما بعبوة ناسفة تم تفجيرها عن بعد اثر خروجه من منزله.

الشهيد علي محمدي حصل على شهادة الدكتوراه من جامعة "شريف" الصناعية بطهران عام 1992 ونشر عشرات المقالات في مجال (ISI) وكان تخصصه الاساس في الذرات الاساسية والطاقات العالية وعلم الفلك وكان له تعاون لفترة 4 اعوام مع معهد ابحاث العلوم الاساسية (مرکز ابحاث الفيزياء النظرية والرياضيات).

وتمت تسمية منشاة "فردو" للتخصيب باسم "الشهيد علي محمدي" والتي شهدت الاسبوع الماضي استئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة.

واستشهد مصطفی احمدي روشن (31 عاما) ورضا قشقائي (32 عاما) يوم 11 كانون الثاني /يناير عام 2012 اثر انفجار عبوة مغناطيسية جرى الصاقها بسيارة الشهید احمدي روشن.

وكان الشهيد مصطفی احمدی روشن يحمل شهادة البكالوريوس في الهندسة الكيمياوية من جامعة "شريف" الصناعية بطهران وكان لحين استشهاده عضوا في هيئة الادارة لاحدى شركات توفير السلع لمنشاة نطنز النووية ومساعد رئيس المنشاة للشؤون التجارية وسميت هذه المنشاة باسمه بعد استشهاده.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار