۲۸۲مشاهدات
ودعا التقرير إلى إحالة 19 شخصا على الشرطة الفدرالية الأسترالية ودفع تعويضات لأسر الضحايا. كما دعا إلى إجراء سلسلة من الإصلاحات داخل الجيش.
رمز الخبر: ۴۸۱۰۸
تأريخ النشر: 30 November 2020

انتقد رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، الاثنين، نشر مسؤول رفيع في الحكومة الصينية صورة مزيفة عبر تويتر انتقدت جنود بلاده.

وقال موريسون إن بكين يجب عليها أن تشعر بـ "العار" جراء نشر أحد مسؤوليها صورة أظهرت جنديا يقف على العلم الأسترالي ممسكا سكينا قرب رقبة طفل يحمل حملا، وكتب تحت الصورة تعليق يقول: "لا تخف! لقد أتينا إليكم لنجلب السلام".

ودعا موريسون سلطات بكين إلى الاعتذار عن الصورة المنشورة، وأشار إلى أن أستراليا تسعى إلى حذف الصورة "البغيضة للغاية".

وقال المسؤول الأسترالي في مؤتمر صحفي: "إنه أمر مشين للغاية ولا يمكن تبريره بأي شكل كان، يجب على الحكومة الصينية أن تشعر بالعار بسبب هذا المنشور، فهو يقلل من شأنها أمام أعين العالم".

وأشار موريسون إلى أن العالم يشهد أسلوب تعامل بكين مع توتر علاقاتها بأستراليا.

انتقاد المسؤول الأسترالي أتى بعد ساعة من نشر الصورة عبر حساب ليجيان تشاو، نائب مدير قسم المعلومات في وزارة الخارجية الصينية.

وأرفق تشاو تعليقا مع الصورة قال فيها: "مصدوم بشأن مقتل جنود وسجناء أفغان على أيدي القوات الأسترالية، نحن ندين هذه التصرفات بقوة وندعو إلى محاسبة المسؤولين".


رئيس وزراء استراليا يدعو الصين للاعتذار لنشر أحد مسؤوليها صورة!


وكشف تحقيق جرى لسنوات حول سلوك الجيش الأسترالي في أفغانستان أن وحدات النخبة في القوات الخاصة "قتلت بشكل غير قانوني" 39 مدنيا وسجينا أفغانيا على الأقل، ولا سيما في عمليات إعدام تعسفية كانت من شعائر تدريب المجندين الجدد ومنحهم الخبرة.

"إعدامات ميدانية بغرض التدريب".. أستراليا تطرد 13 جنديا ارتكبوا جرائم حرب في أفغانستان

أعلن الجيش الأسترالي الجمعة، أنه طرد 13 جنديا على أثر تقرير عن ممارسات قاموا بها في أفغانستان يمكن أن تشكل جرائم حرب.

ودعا التقرير إلى إحالة 19 شخصا على الشرطة الفدرالية الأسترالية ودفع تعويضات لأسر الضحايا. كما دعا إلى إجراء سلسلة من الإصلاحات داخل الجيش.

وبعد سبتمبر 2001، أرسلت استراليا أكثر من 26 ألف جندي إلى أفغانستان للقتال إلى جانب القوات الأميركية وقوات التحالف ضد طالبان والقاعدة وجماعات متطرفة أخرى.

وغادرت القوات الأسترالية المقاتلة أفغانستان في 2013، لكن منذ ذلك الحين كشفت سلسلة من الروايات حول سلوك وحدات النخبة من القوات الخاصة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار