۳۷۸مشاهدات
إن التأمل في هذه التصريحات غير المدروسة يدل علی أن عبد الله بن زايد إما أنه لا يفهم مفهوم الأمن أو لا يعرف إسرائيل أو لم يستوعب كلمة العدو جيدًا.
رمز الخبر: ۴۷۳۹۰
تأريخ النشر: 07 October 2020

التقى اليوم الثلاثاء عبد الله بن زايد البالغ من العمر 48 عامًا ، والذي لم يبلغ من العمر بما يكفي لتجربة تاريخ فلسطين والنضال الإسلامي ضدالكيان الاسرائيلي، التقی مع وزير خارجية الكيان الإسرائيلي أشكنازي في ألمانيا.

وقال عبد الله في هذا الاجتماع الذي يعد أول لقاء رسمي لمسؤولين إماراتيين إسرائيليين على هذا المستوى وبعد اتفاق السلام قبل شهر ، قال في بيان يکشف عن عدم نضجه وصبوته: إن الشرق الأوسط دخل مرحلة جديدة من الأمن والازدهار. وحسب مزاعم عبد الله ، فإن هذا الکلام يعني أن المنطقة تدين في أمنها وازدهارها للامارات السباقة إلی تطبيع علاقاتها مع إسرائيل. وقال أيضا في تصريحات تشي بعدم النضوج وقلة الخبرات والتجارب: "الاتفاق مع إسرائيل غيّر الفكرة التقليدية للأمن في المنطقة" .

إن التأمل في هذه التصريحات غير المدروسة يدل علی أن عبد الله بن زايد إما أنه لا يفهم مفهوم الأمن أو لا يعرف إسرائيل أو لم يستوعب كلمة العدو جيدًا.

يقول ابن سينا الايراني إنك إذا أخطأت خطأ واحدا وبررت ذلك ألف مرة ، فأنت قد أخطأت 1001 مرة. مما لا شك فيه أن ما يجعل هذا الشاب يجرؤ على التعليق وإلقاء التصريحات والتنظير في كل شيء ، وخاصة تلك القضايا المهمة ، هو أنه نجل الأمير وإلا فلا.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: