۹۷مشاهدات
وأعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمها مُنعت من الدخول لمحيط باب حطة بعد إطلاق النار على شاب من شرطة الاحتلال.
رمز الخبر: ۴۶۶۸۳
تأريخ النشر: 18 August 2020

استشهد شاب فلسطيني، مساء الاثنين، على يد أحد قوات الحرس الصهيوني، قرب باب حطة المؤدي للمسجد الأقصى.

وقال شاهد عيان فلسطيني: إن قوات الاحتلال الصهيوني، أطلقت النار تجاه شاب فلسطيني قرب باب حطة المؤدي إلى المسجد الأقصى في القدس المحتلة؛ بادعاء محاولته تنفيذ عملية طعن.

وأضاف أن الشاب شوهد يسقط على الأرض وهو ينزف دما في حين امتنع الجنود عن تقديم الإسعاف له حسبما افاد المركز الفلسطيني للاعلام.

وذكر أن قوات الاحتلال أطلقت نحو عشرة أعيرة نارية، قبل أن تعتدي على المواطنين في المنطقة، وتغلق أبواب المسجد الأقصى، قبيل موعد أذان العشاء.

وأعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمها مُنعت من الدخول لمحيط باب حطة بعد إطلاق النار على شاب من شرطة الاحتلال.

وأكد شهود عيان أن قوات الاحتلال تركت الشاب ينزف دما دون السماح بتقديم أي إسعافات أولية له، بينما شوهدت شرطة الاحتلال تنقل أحد عناصرها على حمالة إسعاف مصابا، من المنطقة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار