۴۵۵مشاهدات
اجراءات الحظر الأمريكية ساعدتنا لنقف على ساقينا ونحن لا نفرح لسقوط ضحايا في الدول الأوروبية والولايات المتحدة ووسائل الإعلام الغربية تؤكد بأن الجثامين الوفيات بكورونا اصبحت متعفنة ..
رمز الخبر: ۴۵۳۳۰
تأريخ النشر: 04 May 2020

قال كيانوش جهانبور المتحدث بإسم الصحة الإيرانية بأن مستوى الصحي في إيران واضح جدا حيث تعتبر إيران من دول الأوائل في تنفيذ كافة الأولويات فيما يتعلق بالصحة ومنظمة الصحة العالمية تؤكد مستوى إيران العالي في هذا الموضوع.

وأضاف جهانبور قائلاً:" نحن نعبر قلقنا لبعض الدول لإفتقارها البنية التحتية او انها تخفي الإصابات الحقيقية بفيروس كورونا وهي تؤثر سلباً على مواطنيها لكن نحن نعلن بشكل واضح شفاف وواضح لأننها نضع صحة المواطنيين الإيرانيين في أولوية إهتمامنا ولا ندرك لما يطلقون إفترائات ضد الجمهورية الإسلامية واتصور بان هناك مآرب سياسية تقف هذه الإفترائات ضد إيران ونقول لهم بأن الإحصائية الحقيقية لمصابين في بلدانكم تؤثر سلباً على مواطنيكم ونحن اذا كذبنا في إعلان الإحصائية عن مصابين بكورونا في البلاد ستتضح الأمور في المستقبل".

وتابع جهانبور قائلاً:" في أوروبا مثلا الذين يدعون الشفافية ويتهموننا بعدم الشفافية لإعلان المصابين، تقول مجلة فايننشال تايمز البريطانية أن عدد الوفيات41% من عدد الذي يتم اعلانه بشكل رسمي وايضا سي ان ان الأمريكية بأن عدد وفيات كورونا في أمريكا ضعف عدد الحقيقي لأن في الدول الغربية خاصة الولايات المتحدة هناك علامة استفهام حقيقية رغم أنهم سجلوا اعداد كبيرة من المصابين والوفيات بفيروس كورونا لكن لا يتحدث احد حول تشكيك حول الأعداد التي يعلنون عنها في الولايات الأمريكية خاصة في نيوريورك هناك ماسأة حقيقية بالنسبة للمصابين والوفيات بفيروس كورونا لكن في إيران لم نسجل اي مريض يحتاج الى شيء ولم نوفر له وكافة ما يحتاجه المريض متوفر له في إيران رغم الضغوط وإجراءات الحظر الأمريكي ورغم أن الدول الأوروبية لا تعاني عن اجراءات الحظر الأمريكي لكن ترونهم كيف تدير الأمور".

وأضاف جهانبور:" اجراءات الحظر الأمريكية ساعدتنا لنقف على ساقينا ونحن لا نفرح لسقوط ضحايا في الدول الأوروبية والولايات المتحدة ووسائل الإعلام الغربية تؤكد بأن الجثامين الوفيات بكورونا اصبحت متعفنة وتنبعث عنها ريحة كريحة ونحن نحزن لسماع ذلك، لا نسبتعد من الإدارة الأمريكية التي تبحث عن إثارة الحروب وفرض الحظر على الدول الأخرى هذه الاعمال والمواقف التي تنسى الداخل الأمريكي وتبحث خارج الحدود والنزاعات وعن عدم الإستقرار وهي تلبي مآرب خاصة للمتنفذين منهم الصهاينة، لا نتوقع منهم ان يقفوا على موقف الحياد وان يتخذوا موقفاً شفافاً تجاه إيران".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: