۸۵۴مشاهدات
واوضح إشراقي إنّ المصاب خضع لعملية جراحية، وبعد حوالي 7 ساعات، تم ازالة الجزء المصاب في المريء واستبداله بجزء من القولون.
رمز الخبر: ۴۳۴۱۲
تأريخ النشر: 29 December 2019

أجريت عملية جراحية على مريض اصيب بحروق في المريء والمعدة لأول مرة من قبل الدكتور إشراقي ، وهو اختصاصي جراحة في محافظة قم وسط ايران.

وقال محسن إشراقي، الأخصائي الايراني في جراحة الصدر: إنّ المصاب البالغ من العمر 45 عامًا تناول خطأ مادة حارقة منذ ستة أشهر، ما أدى إلى حروق وتدمير كامل في المريء والجزء العلوي من المعدة.

وأضاف، ان الحرق أسفر عن ضيق في الفم والمريء حيث تدنى الى أقل من بضعة ملليمترات فيما يبلغ قطره حوالي 2.5 سم في الوضع العادي، ماأسفر عن اعاقة المصاب في تناول الغذاء واقتصر على شرب الماء وعصائر الفواكه فقط من أجل البقاء على قيد الحياة وسبب معاناته من نقص شديد في الوزن.

وأشار المختص في الجراحة إلى صعوبة إجراء العملية، موضحاً: انه لسوء الحظ ، لم يتمكن الزملاء من استخدام المنظار لصعوبة اجتياز المريء نظراً للحروق التي أصيب بها المريء والمعدة.

واوضح إشراقي إنّ المصاب خضع لعملية جراحية، وبعد حوالي 7 ساعات، تم ازالة الجزء المصاب في المريء واستبداله بجزء من القولون.

وأشار الى حالة المريض، موضحاً ان وضعه الصحي جيد حاليا وبدأ باتباع نظام غذائي، ما جعله يشعر بالابتهاج، لأنه استأنف تناول الطعام بعد 6 أشهر، وهو راقد حالياً بوحدة العناية المركزة منذ 6 ايام وبات الآن يتعافى ومن ثم مغادرة المستشفى.

ويشار الى ان الدكتور محسن إشراقي هو أحد الجراحين في محافظة قم وتخرج من جامعة طهران وأكمل تخصصه في جامعة تبريز للعلوم الطبية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار